عاجل إلى الرئيس السيسى والفريق أول صدقى صبحى:الإعلانات تغتال كوبرى الفريق أول محمد فوزى

29/06/2016 - 1:32:47

بقلـم: غالى محمد

تعودت فى طريقى يوميًا من التجمع الخامس إلى دار الهلال فى السيدة زينب أن أقطع الطريق الدائرى من تحت كوبرى الفريق أول محمد فوزى الذى شيدته الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة.


وتعودت أن أرى يوميًا اسم الفريق أول محمد فوزى محفورًا على الكوبرى فى الذهاب والإياب، وكذلك اسم الهيئة الهندسية للقوات المسلحة التى نفذت الكوبري.


ولكن من عدة أسابيع اختلف الوضع وتم تركيب لوحات من الألوميتال على الكوبرى من الجهتين، أخفت معها اسم الفريق أول محمد فوزى واسم الهيئة الهندسية، وانتظرت أسابيع لعل هذه اللوحات تتم إزالتها، ولكن هذا لم يحدث، وإذ ببعض اللوحات الإعلانية يتم تركيبها على الكوبرى من الجهتين، ليختفى تماما اسم الفريق أول محمد فوزى وكذلك اسم الهيئة الهندسية التى أنجزت هذا المشروع المتميز وإذ بالكوبرى الذى تم تخليد اسم الفريق أول محمد فوزى عليه، يُصبح كوبرى مجهولا ولم يعد له اسم، واختفى اسم الفريق أول محمد فوزى الذى كنت أقرؤه يوميًا فى الذهاب والعودة.


وكنت أتوقع إعداد لوحة جديدة على الكوبرى باسم الفريق أول محمد فوزى أعلى اللوحات الإعلانية، لكن هذا لم يحدث وأصبح الكوبرى مجهولا وضاع اسم الفريق أول محمد فوزى الذى ساهم فى إثراء العسكرية المصرية وإعادة بناء الجيش المصرى فى أحلك اللحظات.


وتخوفت من أن يمتد الهجوم الإعلانى على كافة الكبارى التى أنشأتها القوات المسلحة، ويضيع معها أسماء القادة التى أطلقت على هذه الكبارى.


وكما نعرف أن الرئيس عبدالفتاح السيسى قد طلب إطلاق أسماء قادة القوات المسلحة السابقين على هذه الكبارى تخليدًا لأسمائهم ولكن ما حدث فى كوبرى الفريق أول محمد فوزى يشير إلى أن ما طلبه الرئيس السيسى وشدد عليه سوف يختفى ويضيع الهدف من التكريم.


لذلك أدعو الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى إلى أن يتصدى لهذه الظاهرة الخطيرة، ويعيد اسم الفريق أول محمد فوزى وليس بالضرورة بنزع الإعلانات التى وضعت على الكوبرى ولكن بتصميم جديد يعيد اسم الفريق أول محمد فوزى تخليدا وتكريما له وكذلك إعادة اسم الهيئة الهندسية للقوات المسلحة التى نفذت الكوبرى وإعادة الآية القرآنية التى كانت موجودة على الكوبرى واختفت أيضاً.