٥٠ موديلا وأسعارها تبدأ بـ٣٠ جنيها «التراويح» تشعل سوق «الإسدالات»

29/06/2016 - 11:01:58

تصوير: ناجى فرح تصوير: ناجى فرح

تقرير: نيرمين جمال

تشهد العشر الأواخر من شهر رمضان إقبالا كبيرا من جانب الفتيات والنساء على شراء الإسدال الإسلامى من أجل صلاة التراويح والتهجد فى المساجد.


وسجلت الإسكندرية وفقا لتقديرات البائعين والتجار المركز الأول بين محافظات الجمهورية فى الإقبال على شراء الإسدالات، والتى يبدأ المستوردون فى استلام شحناتهم وتحضريها للبيع منذ بداية شهر رجب، ويبدأ الجمهور فى التسارع على الشراء من شهر شعبان وحتى بداية شهر رمضان، ويزداد الإقبال عليها بكثافة خلال العشر الأواخر من الشهر الكريم.


تتعدد أشكال الإسدالات وتصل موديلاتها إلى نحو ٥٠ موديلا ويعد واحداً من أهم مظاهر شهر رمضان الكريم بالنسبة للفتيات والسيدات.


ومقاس الإسدال يبدأ من سن ٤ سنوات وفقما يقول رحيم المتيم تاجر ملابس ولوازم محجبات ويضيف: الإسدال واحد من أهم ملابس المحجبات ومن أكثرها عملية، فيستخدم فى استقبال الضيوف والجيران فى المنزل، وبالطبع أساسى فى أداء فريضة الصلاة سواء فى المسجد أو البيت، وشهر رمضان هو الأعلى فى مبيعات الإسدال وخاصة للأطفال، لأنهم يبدوأن فى الصلاة ويبدأون فى النزول للمساجد، وتبدأ مقاسات الأطفال من سن ٤ سنوات،


وأغلب المنتشر منه فى جميع الأسواق والمحلات قماش وخامات مستوردة وصناعة وتفصيل مصرى.


وأضاف المتيم: أغلب الخامات المنتشرة الفيزون والفيسكوز، لذلك حتى تستطيع السيدة أو الفتاة الحفاظ على الإسدال لأطول فترة ممكنة يجب غسله على اليد بالماء البارد ولا يوضع فى الغسلات نهائياً.


وعن حركة البيع والشراء للأسدالات قال: رمضان من أكثر الشهور التى تقبل فيها السيدات على شراء الإسدالات، وخاصة فى آخر ١٠ أيام، حيث تبدأ السيدات فى التفكير لشراء عبايات جديدة للعيد والنزول بها لصلاة العيد، لكن بصفة عامة قلت بنسبة كبيرة عملية البيع والشراء بسبب ارتفاع الأسعار وتفضيل أغلب الأسر لتوفير طعام وشراب أفضل وبكميات كبيرة.


أما الحاج فوزى أبو إسماعيل صاحب محل مستلزمات وملابس محجبات بمنطقة الموسكى فقال: شهر رمضان شهر عبادة وتقرب لله والناس تقبل فيها على قراءة القرآن والصلاة، حتى وإن لم يكن الشخص يصلى باقى العام، لذلك تغرق الأسواق بجميع المقاسات من الإسدالات والخمارات، والإسدالات تصنع من أربع خامات قطن وزبدة وفيسكوز والفيزون، ومن أشهر أشكال الشكل العادى والإسدال كم الفراشة والإسدال كم المروحة والتصميم الجديد هذا العام إسدال بشنطة للخروج، ويبدأ سعر هذا الشكل من ١١٠ جنيهات عند تجار الجملة، كذلك الخمارات تلقى إقبالا بشكل ملحوظ فى رمضان مثل الإسدالات، وتبدأ مقاساتها من سن ٦ سنوات.


وأضاف أبو إسماعيل: أغلب الموجود فى جميع المحلات صناعة مصرية خالصة أو أقمشة مستوردة وصناعة مصرية، أما المستورد قليل جداً وما ينفد لا يستورد بدلاً منه بسبب ارتفاع سعر الدولار والذى يجعل سعر الإسدال يبدأ من ٥٠٠ جنيه، أما الصناعة المصرية فتجعل السعر فى متناول الجميع، إسدال الأطفال يبدأ من ٣٥ جنيها والحريمى يبدأ من ٨٥ جنيها و ٦٠ جنيها لدى تجار الجملة وفى المناسبات الدينية ورمضان تفضل الأسر الشراء للأطفال أولاً لإسعادهم وكنوع من التشجيع للإقبال على الصلاة والذهاب للجوامع، مما ينفذ جميع المقاسات الصغيرة من الإسدالات والخمارات والجلاليب الرجال الصغيرة مع نهاية شهر رمضان.


أما سيد لطفى: تاجر جملة للملابس الجاهزة والمحجبات يقول: المستوردون يبدأون فى إدخال الإسدالات المستوردة والخامات التى تصنع منها منذ بداية شهر رجب والجمهور يبدأ فى الشراء من شهر شعبان وحتى الأيام الأولى من شهر رمضان أثناء التحضير لمستلزمات رمضان، وتعتبر الإسدالات من أكثر التجارات المربحة فى شهر رمضان للإقبال عليه ولسهولة تصنيعها، فأى سيدة تمتلك ماكينة خياطة سينجل ومكينة خياطة أوفر تستطيع صناعته بالمنزل، الإسدالات المطرزة والمطبوعة هى التى تحتاج لشغل المصانع، وبالفعل أغلب الموجود صناعة مصرية، وحتى الصينينون الذين يسوقون للمنازل يشترونها من تجار الأزهر والمستورد مازال موجودا و ٪٩٠ منه صينى وكورى ولكن مشكلة المستورد أن هناك طرقا ملتوية لتمرير بعض الشحنات دون تحليل للنسيج وأثناء التفتيش على المحلات والتجارة من قبل وزارة الصناعة والتجارة وجد إسدالات مصنوعة من أنسجة وخامات غير مطابقة للمواصفات الصحية وتم مصادرتها وكثير من التجارة تكبدت خسائر كبيرة، لذلك اتجه أغلب التجار للمصانع والورش المصرية.


وتقول مدام سوزان صاحبة سنتر متخصص لبيع الإسدالات فقط بمنطقة الهرم: أشكال الإسدالات تخطت ٥٠ موديلا وتتراوح أسعارها من ١٢٠ جنيها إلى ٢٧٠ جنيها وتميل أغلب الأذواق للألوان الداكنة مثل البنى والأسود والأزرق، وازداد الطلب فى الفترة الأخيرة على خامات القطن والجيل، كما زاد إقبال الفئة العمرية من ٢٠ إلى ٣٥ عاما على الشراء نظراً للتسويق عبر الإنترنت وصفحات الفيس بوك، فقد كان البيع مقصوراً على زبائن الشارع والمنطقة، والآن بعد التسويق على الفيس بوك تأتى لنا طلبيات من جميع المحافظات، ولكن وجدنا أن أكثر المحافظات إقبالاً على ارتداء وشراء الإسدال الإسكندرية..