أقيم تحت رعاية وزارة الشباب والرياضة .. مهرجان «إبداع» الجامعى يفجر مواهب الشباب

20/06/2016 - 8:54:11

تحقيق : موسي صبري

انتهي مهرجان " إبداع " في دورته الرابعة منذ أيام حيث استقطب هذا العام مئات المواهب من جميع المحافظات في مختلف الفنون ولاقي اهتماماً كبيراً من كل العاملين بوزارة الشباب والرياضة وكرم الوزير كل المواهب الشابة التي حصلت علي الجوائز الاولي في المهرجان التقت " الكواكب " مع بعض الطلاب الذين حصلوا علي جوائزخاصة في المسرح الجامعي للحديث معهم عن كافة التفاصيل وماهية هذا المهرجان واشكالياته والإفادة التي تعود عليهم من هذا المهرجان الذي يقام سنويا في إحدى المحافظات والذي يختلف مكانه كل عام ...


ففي البداية تقول الطالبة أميرة الشافعي عطية طالبة بكلية تجارة انجليزي جامعة بنها :


حصلت علي أفضل ممثلة في مهرجان «إبداع» في دورته الرابعة عن دوري في مسرحية «قديسة الحرية» وحصلنا كفريق عمل العام الماضي في نفس المهرجان علي افضل مسرحية «دونك شوت» فهذا العام بذلت مجهوداً كبيراً كي أحصل علي جائزة شخصية من خلال دوري القوي والمؤثر الذي تعاطفت معه لجنة التحكيم فقدمت دور «فيرا» الفلاحة بها كم كبير من التناقضات خاصة أنها فتاة تميل إلي العنف والعدوان والانتقام وثورجية واحيانا اخري نراها رومانسية وطيبة ومنكسرة عندما تقع في حب ابن الملك الحاكم والعمل اسقاط حقيقي وواقعى علي احداث في روسيا في زمن الثورة البلشيفية كما انني لم اتوقع هذه الجائزة علي الاطلاق رغم أنني انتابني حلم عظيم ان احقق طموحاً كبيراً من خلال هذا المهرجان الكبير وأشاد بى الدكتور أيمن الشيوي ووفاء الحكيم وسعيد خطاب اعضاء لجنة التحكيم وهذا في حد ذاته شهادة اعتز بها فلم يكن حصولي علي الجائزة أمراً سهلاً علي الاطلاق خاصة أننا عملنا بروفات في ظروف صعبة والمهرجان تمت إقامته اثناء الامتحانات ولكن إدارة الجامعة وفرت لنا كل شئ وتدربت علي الدور مع المخرج وبعض اصدقائي وركزت فيه جيدا.


وتضيف :


عرضنا علي مسرح وزارة الشباب والرياضة وتلقينا الاهتمام من الاستاذة أمل جمال سليمان وكيل الوزارة ورغم انها كانت تمر بظروف صعبة وهو وفاة زوجها قبل العرض بيومين إلا انها عملت معنا بكل طاقتها وجدنا اهتماماً كبيرا من الوزارة وبمنتهي الصراحة شعرنا أننا أمام تنظيم كبير وضخم كما أن الاهتمام لم يصب علي التمثيل المسرحي بل يهتم بالمواهب في كل انواع الفنون التشكيلي والموسيقي وجميع انواع الفنون علي مستوي الجمهورية والاهتمام بالمواهب كما اشاد بي وزير الشباب والرياضة بنفسه اثناء استلامي للجائزة وتحدث معي بعد المهرجان حول موهبتي وهذا اعطاني طاقة أمل غير محدود وحملني المسئولية في استكمال حلمي ومشواري الفني ونمي طموحي أن اصبح ممثلة كبيرة مثل يسرا وليلي علوي وغيرهما وأن أوصل رسائل هادفة للمجتمع.


أفضل ممثل


الطالب محمد هلال في الفرقة الثانية كلية العلوم جامعة المنصورة يقول:


حصلت علي أفضل ممثل عن مسرحية «المحبرة» وقدمت فيها دور موظف بسيط يعاني من العالم الحيواني والروتيني الذي يعيش فيه وهو شخص سلبي يتطلع الي عالم أفضل ولكن لديه نظرة تشاؤمية في الحياة يري الحياة بلون أسود يصاب بمرض نفسي وتخيلات مريضة، شخصيته ضعيفة لا يسعي إلي تغيير نفسه ينصاع إلي أوامر رؤسائه في العمل دون التفكير ويصطنع خيالا مريضا لصديق غير موجود ولكنه في نفس الوقت شخص طيب يميل إلي الفنون بكل أشكالها فهو لديه حس عال مرهف لدرجة أن البعض تعاطف معه خلال العرض فأردنا توصيل رسالة واضحة وبالغة الأثر أن المجتمع غير آدمي كي يعيش فيه الإنسان وهو إسقاط علي الواقع المرير الذي نعيش فيه ويغازل بعض الفنانين في نهايتهم المأساوية فمنهم من توفي بشكل غير طبيعي ومنهم من تعرض للافلاس ومنهم من انتحر ومنهم من تركته زوجته يعيش وحيدا ومنهم من عاش وحيدا ومريضا.


ويضيف :


هذه التناقضات التي اظهرتها في الشخصية هي التي اصقلت دوري ودعمتني عند لجنة التحكيم التي اشادت بدوري وأدائي في المسرحية واستفزتني الحالة النفسية والتعايش مع الدور وتأثرت به لدرجة أنني كنت أضع عيني علي هذه الجائزة قبل الحصول عليها وتعلمت من الذي سبقوني في كيفية الحصول عليها من خلال تطوير ادائي وإبهار كل الموجودين لذلك أنا خططت لكي احصل علي المركز الأول فطموحي في مجال التمثيل ليس له مثيل ولدي هدف كبير ان التحق بمعهد الفنون المسرحية بعد التخرج مباشرة لأحقق حلمي في عالم التمثيل وأنا أسير علي خطي الفنان احمد حلمي والفنان أحمد داود اللذين اعتبرهما مثلي الاعلي.


أفضل مخرج


الطالب أحمد يحيي في كلية حقوق جامعة القاهرة حاصل علي أفضل مخرج يقول :


جائزة أفضل مخرج هي الأفضل في مشواري في المسرح الجامعي لقد حصلت علي جوائز عديدة داخل وخارج الجامعة ولكن جائزة أفضل مخرج علي مستوي الجمهورية لها طعم آخر فقد اجتهدت من اجل لحظة التتويج وكان هدفي هو الحصول علي أي مركز ولم أتوقع أن احصل علي المركز الأول علي الإطلاق ربما توقعت المركز الثاني أو الثالث.


ويضيف :


قدمت مسرحية " طائر" مع فريق عمل محترف من داخل الجامعة واختير علي اساس ان هذا الفريق افضل فريق في الجامعة وقد سبق وان حصل علي المركز الأول علي مستوي الجامعة ومثل الجامعة في مهرجان " ابداع" وقدمنا من خلال المسرحية رواية قوية من خلال طفل عاجز أخرس يستطيع ان يغير الواقع رغم فقره الشديد وتحوله إلي كائن آخر يلتف الجميع حوله نظرا لكياسته وربما تنفيذ الأدوار والشخصيات ساعدتني كمخرج في خروج العرض بالشكل المطلوب رغم ان ميزانية الجامعة لم تكفنا من بناء ديكورات وإتمام المسرحية بالشكل الذي أردناه لكن كملنا الحلم الذي طال انتظاره وحصلت علي أفضل مخرج علي مستوي الجمهورية وتغلبنا علي كل العراقيل التي واجهتنا خاصة أنني لدي طموح كبير أن أسير علي خطي الفنان عمرو عابد الذي أخرج ولايزال يخرج في جامعة القاهرة ومثلي الأعلي هو المخرج الكبير خالد جلال.