لأول مرة فى تاريخ الجهاز: ½ مليون كرتونة رمضانية.. من المخابرات العامة

08/06/2016 - 11:30:58

تقرير يكتبه: أحمد النجمى

فى مفاجأة تستحق التوقف أمامها وتسجيلها صحفيًا، قامت «المخابرات العامة» بتوزيع نصف مليون كرتونة تحوى السلع الرمضانية المختلفة، على بسطاء المصريين.. المخابرات العامة أهدت (كرتونة رمضان) إلى محافظات الصعيد على وجه التحديد، والتى تحتاج إلى الدعم.. وبدأت قافلة رمضان فى بنى سويف حاملة لأول مرة شعار: «إهداء من المخابرات العامة إلى شعب مصر العظيم بمناسبة شهر رمضان..»، وانطلقت بعد ذلك إلى سائر محافظات الصعيد، وفق خارطة مدروسة للأماكن الأكثر فقرًا، وبالتالى الأكثر احتياجًا إلى هذه السلع.


من جانبهم، قابل أهالى هذه المناطق من الصعيد قوافل السلع الرمضانية، التى توزعها «المخابرات العامة» بالتفاف شديد عليها، وبرغم كثرة أعداد المواطنين الذين توافدوا على أماكن هذه السلع، إلا أن تجمعاتهم شهدت تنظيمًا جيدًا من قبل القائمين على توزيع السلع من جهاز المخابرات العامة، فضلًا عن الروح الطيبة التى لوحظت - بقوة - بين القائمين على التوزيع وبين الأهالى.


لكن مبادرة المخابرات العامة، التى تركز بالأساس على الصعيد، لم تنس الاهتمام بتوزيع «كرتونة رمضان» فى الوجه البحرى أيضًا, إذ تم توزيع الآلاف منها فى مركز المحلة الكبرى بالغربية, تمهيدًا للانطلاق إلى بقية مراكز المحافظة على مرحلتين.


اللافت للنظر- حقًا - فى هذه المبادرة، أنها تعد المرة الأولى، التى تقدم فيها «المخابرات العامة» دورًا خدميًا للمواطنين، وليس فقط دورها المعروف فى الحفاظ على مقدرات الأمن القومى للبلاد- وهو دور ضخم بلاشك وشديد الأهمية - لكن معنى دخول المخابرات العامة فى هذه المساحة الخدمية للمواطنين، ولا سيما الفقراء منهم، أنها ترى أن مكافحة الفقر وتقليل الفوارق بين الناس وسد الاحتياجات الأساسية لدى المصريين، باتت جميعها عناصر داخلة فى ملف الأمن القومى لمصر، بالتالى اتخذت المخابرات العامة قرارها لتتعاون مع جهات الدولة سواء التنفيذية المدنية أو القوات المسلحة لنشر هذه السلع بين المواطنين فى الأماكن الأكثر فقرًا على الخارطة المصرية.. أى أن هذا التوجه الجديد الذى فاجأ المواطنين - وفاجأ المتابعين أيضًا من النخبة!- هو جزء من الدور الوطنى للجهاز، والذى يلعبه للصالح الوطنى الأعلى وحسب، وهو ما قابله المصريون بارتياح وإقبال شديدين، وسيتسع مدى هذا الإقبال والارتياح مع استمرار قوافل السلع الرمضانية التى لن تتوقف إلا بتوزيع نصف مليون كرتونة رمضانية.


 



آخر الأخبار