٥٠ ألف دولار تكلفة منع النواب من استخدام “الفيسبوك”

08/06/2016 - 10:08:34

تقرير : عبد الحميد العمدة

فى مفارقة غريبة، لا تتجاوب مع محاولات رئيس مجلس النواب الدكتور على عبد العال، ترشيد نفقات البرلمان، خصوصا وأن ٧٥ بالمائة من ميزانيته تُصرف كمرتبات لما يزيد على ثلاثة آلاف موظف عقب إلغاء مجلس الشورى، وضم موظفيه لمجلس النواب، ورغم طلب البرلمان من وزارة المالية زيادة الميزانية المخصصة له، نظرا لزيادة عدد النواب لما يقرب من ٦٠٠ نائب فضلا عن الموظفين، إلا أن ميزانية البرلمان انخفضت مبلغ يقدر بـ ١٠٠ مليون جنيه، نتيجة الظروف الاقتصادية التى تمر بها البلاد، الأمر الذى وضع رئيس البرلمان فى ورطة، فى مقابل الانتقادات الشديدة من جانب الموظفين والنواب على حد السواء.


ووفق مصادر برلمانية، تعاقد مجلس النواب على جهاز « FAIRE WALL”، لحماية الاتصالات والتحكم فى استخدام الإنترنت بقيمة ٥٠ ألف دولار، لتحديد استخدام النواب والموظفين للإنترنت داخل القاعة الرئيسية للبرلمان والبهو الفرعوني، فضلا عن باقى إدارات ومكاتب البرلمان، نظرا لانشغال بعض النواب باستخدام الإنترنت، ووسائل التواصل الاجتماعى أثناء الجلسات، الأمر الذى دعا رئيس البرلمان بالتنبيه أكثر من مرة على النواب، وفى أكثر من جلسة بعدم استخدام الموبايل.


وقالت المصادر، إنه لا حاجه للنائب داخل القاعة أثناء انعقاد الجلسات لاستخدام الإنترنت، سوى مطالعة مشروعات القوانين، موضوع المناقشة من خلال التابلت الخاص به، حتى يتسنى له التركيز داخل القاعة أثناء الجلسة، بعيدا عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.


وأوضحت المصادر، أن الجهاز الذى تم التعاقد عليه، كان أحد أسباب تأخر الانتهاء من المركز الصحفى والإعلامى لمحررى البرلمان من الصحفيين والإعلاميين، بالإضافة لتأخر الشركة المتعاقد معها لتركيب التكييفات. بالمركز الصحفي، لافتة إلى أنه تم إجراء المقايسة وتقديم طلب التعاقد لموافقة مسئولى المجلس لشراء الجهاز، الذى يتمثل دوره فى التحكم فى استخدام الإنترنت والاتصال داخل البرلمان، بتحديد الأماكن التى يسمح فيها بتصفح الإنترنت أو تحميل الصور ومقاطع الفيديو من اليوتيوب، فضلا عن تحديد باقة كل موقع داخل البرلمان من استخدام الإنترنت حسب طبيعة العمل، لافتة إلى أنه قد يتم إلغاء استخدام الإنترنت فى تحميل الصور والفيديوهات، داخل القاعه الرئيسية للبرلمان أثناء انعقاد الجلسات، وكذلك داخل مكاتب الموظفين، ممن لا تتطلب طبيعة عملهم ذلك.


رغم كل ما سبق دعا الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، لاتباع طرق ووسائل جديدة لأول مرة لتخفيض النفقات، تتمثل فى منع التعامل الورقى نهائيا بداية من الشهر الماضى


 



آخر الأخبار