الحاجة نجية وصابر الكفيف وعم أحمد سائق القطار ٣ مشاهد خاصة للسيسى فى عروس الصعيد

02/06/2016 - 11:25:04

المنيا : وفاء عبد الرحيم

 المنيا من أكثر المحافظات التى اشهدت ظهورا خاصا للرئيس السيسى من خلال ثلاثة مواقف إنسانية لم ينساها أهل الصعيد الأول عند استغاثة الحاج نجية خلف احمد للرئيس لإعادة بناء بيتها فى سما لوط..الثانى عندما وجه الدكتور صابر احمد أول كفيف يحصل على درجة  الدكتوراه فى الإعلام فى مصر  من جامعة المنيا  ووجه الدعوة إلى الرئيس السيسى لحضور المناقشة واستجاب الرئيس وأرسل له مندوب من الرئاسة لحضور المناقشة ..الثالث منذ أيام عندما أنقذ عم احمد ناظر محطة السكة الحديد بسما لوط بلدة بأكملها من انفجار قطار السولار المشتعل وسدد له الرئيس مقدم شقته فى مشروع الإسكان الاجتماعى على نفقته الخاصة ..


 _بعد هذه المواقف الإنسانية تلقت المصور هذا الدعاء الذي  خرج من قلب وعقل ولسان الحاجة   نجية  (ربنا يطول عمر الرئيس عبد الفتاح السيسى ويخليه  ويسترها معاه ويجعله فى كل خطوه سلامه وكل جامع حبيب وكل طريق رفيق وينصره على مين يعاديه ويقويه على الناس اللى وحشه عليه الناس اللى ضده وأنا هنتخبته وهنتخبه حتى لو مكنش بنى لى البيت أنا عايزاه رئيس على طول مين سأل فيا غيرة) بهذا الدعاء والكلمات بدأت الحاجة نجية ٧٦ سنه  والتى كان الرئيس السيسى قد استجاب لطلبها بإعادة بناء وترميم منزلها الآيل للسقوط بسبب الرطوبة والأملاح والتى لاتتعدى مساحته ٣٥ متر ويعيش فيه أسرة مكونه من ٤ أفراد الحاجة نجيه وأبنتها شاديه  زكى خلف ٤١ سنه وأولادها  أحمد أحمد عادل أبو الحسن من ذوى الاحتياجات الخاصة  ٢٠ سنه ومنار أحمد عادل ثانيه ثانوى فنى وقد تركهما زوج أبنتها  منذ ١٦ سنه دون تطليقها ودون الصرف عليهم  وكان اللواء صلاح زيادة محافظ المنيا السابق  قد  تلقى تكليف من الرئيس السيسى بالنظر إلى حالة السيدة نجية ومشكلتها ومشكلة منزلها وعلى الفور تم تكليف اللواء جمال مبارك قناوى رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة سما لوط بالانتقال للمنزل فورا وإعداد تقرير مفصل بحالة المنزل  ونقل السيدة وأسرتها لمنزل أمن حتى يتم الانتهاء من تهيئة المنزل للمعيشة الآمنة وعلى الفور أنتقل رئيس الوحدة المحلية وفريق من الإدارة الهندسية بالوحدة المحلية لمركز ومدينة سما لوط لتنفيذ قرار الرئيس فورا.                 


 (والله أنا بحب الرئيس السيسي  وأنا كان عندى ولدين وماتوا و السيسى عوضنى واولادى وهو  أبنى  وحبيبى ونفسى أشوفه وأسلم عليه و أحب على إيدة وأنا شفته فى المنام وسلمت عليه  وكفاية علية محاربة الغلاء  وكتر ألف خيره على كده الشعب كتر وهو هيعمل إيه ولا إيه معلهش باريس معلهش يابنى حملك كبير ربنا يعينك يارب ويخليك  للفقراء .


  الله يعينه  إحنا بنشوف  محور قناة السويس  والإسكان الاجتماعى وقمح الفرافرة ...  فى شغل جامد لاينكره إلا جاحد كما أهيب  بالمسئولين والناس والصحفيين رفقا بمصر ونركز على الجانب الإيجابى والمضيء فى حياتنا لايوجد دوله مافيهاش مشاكل ولا يوجد دوله تحارب الإرهاب مثل مصر فيجب التكاتف وإنكار الذات .


من الحاجة نجية إلى الدكتور صابر احمد أول كفيف يحصل على الدكتوراه فى الإعلام فى مصر من جامعة المنيا الذى يقول للمصور أنة يشعر بفرحة غامرة باستجابة الرئيس بإرسال مندوب عنة لحضور رسالة الدكتوراه ويتمنى صابر تعينه بجامعة المنيا لكى يتم استكمال الحلم وأعد سيادته بأن أكون عميد الأعلام العربى أكاديميا ومهنيا وأن أكون مخلصا للوطن وأساهم فى تجديد الخطاب ونشر الوعى والتثقيف وغرس روح الانتماء والوطنية فى قلوب الشعب المصرى عبر وسائل الأعلام أو المنابر الأخرى فانا أعشق هذا البطل والقائد العظيم


وهو يعد  أول واحد من متحدى الإعاقة الذين تمكنوا من الحصول على درجة الدكتوراه فى الاعلام على مستوى مصر والعالم العربى وإن لم يكن على العالم على بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى والتوصية بالتعيين فى إحدى الجامعات الحكومية وكانت الرسالة الدكتوراه بعنوان دور الأعلام المسموع والمرئى فى التوعية بقضايا حقوق الإنسان لدى ذوى الإعاقة فى المجتمع بهدف معرفة دور الأعلام فى نشر الوعى بقضايا حقوق الإنسان ومتحدى الإعاقة وقياس أثر التناول والتعرض على فئة المعاقين بصريا وحركيا بالإضافة لتناول الرسالة الإعلام الرسمى .


_ومن الدكتور صابر إلى عم احمد رفاعى ناظر محطة سما لوط الذى أنقذ بلدة بأكملها من انفجار قطار السولار  وله أمنيه  واحده  قالها للمصور نفسى أشوف الرئيس السيسى بعينا وأسلم عليه بإيدى وأحضنه وأبوسه أرجوكم بلغوه بطلبى من خلال مجلتكم الموقرة ومش هنسى لكم الجميل دة بهذه العبارات البسيطة  قال أحمد فضل أنه بعد  نقلى إلى مستشفى التأمين الصحى بمدينه المنيا  علم الرئيس السيسى بالحادث  فكلف مكتبه بالاتصال للاطمئنان عليه فأتصل بى أحد المستشارين من مكتب الرئاسة وأبلغنى تحيات الرئيس وأن الرئيس السيسى بيطمئن على فحكيت للمستشار كل حاجه بأمانه وصدق وطلبت شقة أستقر فيها أنا واولادى بعد بلوغى سن المعاش  وقلت له اننى لاأملك مقدم الشقق التابعة للإسكان والتعمير وبعد ١٠ دقائق من هذه المكالمة  فأتصل بى مكتب الرئاسة وأبلغنىى سيادة المستشار أن الرئيس السيسى استجاب لطلبى  لأخذ شقه ومساحتها ٩٠ متر ٣ غرف وصاله بمركز ومطاى تابعه للإسكان والتعمير وسوف يتحمل هو اى الرئيس السيسى بالمقدم الخاص بالشقة  من جيبه الشخصى وتقريبا حوالى  ٣٤ ألف جنيه وأننى سأقوم بدفع القسط الشهرى وهو ٣٥٠ جنيه فقط كما أن سيادته سيقوم بإرسال سيارة خاصة مجهزه  لنقلى لمستشفى القوات المسلحة بالقاهرة .


كلام المنياوية لا يتوقف عن مشروع استصلاح ٢٠٠الف فدان غرب المنيا ضمن مشروع المليون ونصف فدان وكذلك الطرق الصحراوية التى تساهم بشكل كبير فى تنمية محاور جديدة فى المنيا  ومشروع الإسكان الاجتماعي. .


ورغم التفاؤل بكل ما يقوم به الرئيس لأهل المنيا إلا انه يبقى عدد كبير من القرى تحتاج إلى شبكات مياه الشرب والصرف الصحى  واستكمال المشروعات المتأخرة بالمحافظة والحد من البطالة ومواجهة الغلاء لان المنيا مازالت تحتل المركز الأول فى معدلات الفقر .