رغم تدشينها فى ٢٠١٤: صفحات الرئيس تتصدر التصنيفات الدولية على مستوى قادة العالم

01/06/2016 - 11:48:36

تقرير: رانيا سالم

عامان فقط على إنشاء صفحات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية على مواقع التواصل الاجتماعى، فيس بوك، تويتر، انستجرام، جوجل+، يوتيوب. بخطوات ليست متعجلة، ولكنها ثابتة، نجح الرئيس أن يجد مكاناً متميزاً بين قادة العالم الأجمع على صفحات مواقع التواصل الاجتماعى، حداثة الصفحات مقارنة بالآخرين لم تمنع تزايد أعداد أعضائها ومتابعيها، بل على العكس الأرقام فى تزايد مستمر، حتى إن الصفحة الخاصة به على تويتر تضاعف أعداد المتابعين لها فى ٢٠١٥ مقارنة بـ٢٠١٤.


الصفحة الرسمية للرئيس عبد الفتاح السيسى على الفيس بوك تحمل اسم “ AbdelFattah Elsisi - عبد الفتاح السيسي”،تم إنشاؤها منذ الحملة الرسمية لترشح المشير عبد الفتاح السيسى للجمهورية، بجانب صفحات مماثلة على مواقع التواصل الاجتماعى الأخرى، وكان شعارها “تحيا مصر”، لتتحول فى ٢٠١٤ إلى صفحة الرئيس الرسمية، بينما تم إنشاء صفحات جديدة على باقى مواقع التواصل الاجتماعى الأخرى فى مارس ٢٠١٤.


٦ ملايين و٥٩٢ ألفا و ٦٢٨ مشاركا بالصفحة الرئيس الرسمية على موقع الفيس بوك، بخلاف عشرات بل مئات الصفحات التى تحمل اسم وصورة الرئيس عبد الفتاح السيسى.


AbdelFattah Elsisi هو اسم صفحة الرئيس الرسمية على موقع تويتر والتى تم إنشاؤها فى مارس ٢٠١٤، يتابعها ٦٦٤ ألفا و٧٣١ عضوا، وبها ألف و٦٨٧ تغريدة “تويتة”، وحمل بها ٧٧٢ فيديو وصورة.


انستجرام يتابعها ٦٦٧ ألفا و٧٠٤ أعضاء، وبها ١٦٧ بوست، واليوتيوب مشارك بها ٦٠١ ألف و١٤٥ عضوا، وبها ٣ ملايين و٥٠٠ ألف و٤ مشاهدات للفيديوهات التى حُملت على القناة.


“القادمون من الخلف”، هكذا يمكننا وصف صفحات الرئيس بين صفحات قادة العالم، فرغم الحداثة لكن بالجد والاجتهاد اعتلت الصفحات مواقع متميزة من حيث عدد الأعضاء، والمتابعين، والتفاعلات، والتأثير بالتعليقات، حتى إنها نجحت بالتنافس مع شخصيات عربية مثل الملكة رانيا والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ومنها من احتل المرتبة الثانية خلف صفحة للرئيس أوباما.


التصنيفات وفقا لدراسة شركة BURSON _MARSTELLER للأبحاث والعلاقات العامة، والتى تولت تصنيف قادة العالم فى استخدامهم لمواقع التواصل المختلفة فيس بوك وتويتر وانستجرام ويوتيوب، ونُشرت على موقعها الإلكترونى، ورغم أنها بدأت بموقع تويتر، لكنها توسعت لتطبق على باقى المواقع الأخرى كل على حدة.


٨٧٪ من قادة العالم الـ١٩٣ لديهم حسابات على موقع الفيس بوك وفقاً للدراسة التى أجريت على ٥١٢ صفحة، ما بين قادة وحكومات ومنظمات سياسية، المنافسات الافتراضية بين قادة العالم على موقع الفيس بوك شديدة الشراسة.


تنافس قادة العالم يرجع إلى أن الفيس بوك هو أشهر مواقع التواصل عالمياً، فعدد الأعضاء به أكبر من الكثافة السكانية بالصين، وصل إلى ١.٥ بليون عضو، منهم بليون عضو يُحدث صفحته بشكل يومى، وإلى قدم الصفحات التى يمتلكها بعض القادة على الفيس بوك، كالرئيس أوباما الذى يتصدر المرتبة الأولى بين القادة فى كافة الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعى، فلديه حساب على الفيس بوك من ٢٠٠٧، وعلى انستجرام من ٢٠١٢.


عامان فقط نجح خلالهما الرئيس السيسى أن تصل صفحته على موقع الفيس بوك إلى المرتبة السادسة، بمشاركة ٦ ملايين عضو، ليتصدر المرتبة الأولى بالنسبة للقادة الأفارقة والدول الإسلامية، وتليه الملكة رانيا تأتى فى المرتبة السابعة، فى حين خرج حاكم دبى من التصنيف الـ١٠ الأوائل، واحتل أول قائد سياسى إفريقى بعد الرئيس السيسى فى المرتبة ٢٩.


المستوى العاشر فى حساب انستجرام كان من نصيب الرئيس السيسى، لكن هذه المرة نجحت الملكة رانيا وحاكم دبى الشيخ محمد راشد فى التقدم على الرئيس السيسى، طبقاً للدراسة التى أجريت فى فبراير ٢٠١٦، على ٣٠٥ حسابات للقادة على مستوى العالم على موقع انستجرام، بعد التأكد من حساباتهم الرسمية.


حساب الرئيس على موقع تويتر لم يحظ بترتيب متقدم كباقى صفحات مواقع التواصل الاجتماعى، ولكن رغم حداثة إنشائه فى مارس ٢٠١٤، انتقل من ترتيب ٣٧ على مستوى العالم إلى الـ٢٤ ، بعد أن نجح فى أن يصل إلى ضعف عدد المتابعين فى عام واحد فى ٢٠١٥، فى مقابل ثبات أعداد المتابعين للملك سلمان ملك المملكة العربية السعودية.


قناة الرئيس الرسمية على موقع اليوتيوب احتلت المرتبة الثامنة بين قنوات قادة العالم من حيث عدد المشاركين فيها، أما من حيث تصنيف القنوات الأكثر تأثيراً بين قادة العالم، والتى ترتب وفقا لحجم التفاعلات لمقاطع الفيديو المحملة، جاءت قناة الرئيس فى المرتبة الثانية بمتوسط ٦٢٨ تفاعلا، وسبقها قناة الرئيس أوباما بمتوسط ٧٥٠ تفاعلا، وذلك خلال مارس ٢٠١٦، على ٣٤٠ قناة على اليوتيوب.


وتعد الصفحة الرسمية للرئيس على موقع الفيس بوك الأشهر بين صفحاته على مواقع التواصل الأخرى، فأعداد الأعضاء فى تزايد باستمرار، فى ٢٠١٥ كان ٥ ملايين، ووصلت إلى ٦ ملايين فى بداية ٢٠١٦، والآن ٦ ملايين و٥٩٢ ألفا و٦٢٨ مشتركا، حجم المناقشات والتعليقات داخل الصفحة وصل إلى ١٦٣ ألفا و٣١ تعليقا، و ٢١ ألفا و٨٧ إعجابا.


نجاح صفحات الرئيس على مواقع التواصل الاجتماعى وتصدرها للتصنيفات العالمية يرجع لحسن إدارتها من قبل فريق إدارة صفحات مواقع التواصل الاجتماعى، فما هى أهم أسباب نجاح اى صفحة لقائد سياسى وفقاً لمحللى صفحات التواصل الاجتماعى “Mathias lufkes مدير فريق البحث” ، الفريق الذى ينجح فى خلق صفحة لقائد سياسى تبدو أكثر “كاجول” على حد تعبيره، تقدم بوستات تحظى باهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعى.


صفحات الرئيس السيسى تخطو بشكل كبير على نفس المبدأ، فهى لا تقدم بوستات يومية، وإنما تختار الأحداث والتوقيتات بعناية ودقة، وتلحق البوستات بمزيد من الصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديوهات، وإن كان هناك مزيد من الفيديوهات أو الصور فيتم نشرها فى صفحته على اليوتيوب وانستجرام.


ورغم الروح “الكاجول” التى تبدو على الصفحات، لكنها تتميز بشىء من الصرامة، فعلى سبيل المثال طالب فريق إدارة صفحة الرئيس على الفيس بوك رواد الصفحة بالالتزام بروح المناقشة والنقد البناء، أو “قواعد الصفحة حرصاً على الآداب العامة” كما كتب.


وحذر الفريق بقيامه بحذف أى مشاركة أو تعليق خارج قواعد اللياقة أو يحتوى على ألفاظ نابية ، ليصل إلى حذف العضو من الصفحة، بالإضافة إلى قائمة الممنوعات وتشمل الترويج الإعلانى، نشر مواد العنف والتطرف.


تايم لاين الرئيس على الفيس بوك أو صفحاته الأخرى تجدها مزيجا ما بين نشرة أخبار لأنشطة وتحركات الرئيس، أو رسائل الرئيس للمواطنين، ومقاطع فيديو للخطب، وزيارات لمشروعات، وافتتاح لمشروعات جديدة، ولقاءات ومقابلات تليفزيونية.


بوستات وتغريدات وهاشتاج الرئيس أقرب إلى البوستات الشخصية، تبدو كشخص عادى يوجه فيه رسائل لأصدقائه، ومنها بوستات تقدير واعتزاز، ورسائل للشعب أو كما كتب المصريون، والمرأة المصرية، والشباب.


بوستات وتغريدات الترحيب بزيارات الملوك والروساء لمصر، بوستات التعبير عن الشكر والتقدير لعدد من المسئولين منهم وزراء الكهرباء والبترول، والبيئة، والقوات المسلحة، والحكومة، وإن كانت أجزاء من الخطب الرئاسية هى الأكثر تواجداً على البوستات، وأجزاء منها هى الأكثر تدشينا كهاشتاج.


هاشتاج الرئيس متنوعة وترتبط بالأحداث، لكن الأبرز فيها تواجد مفردة “مصر” فى أكثر من هاشتاج #تحيا_مصر، #ادعوا_لمصر، #مصر_بتفرح، #بقوة_شبابها_تحيا_مصر.


#ادعوا_لمصر هو الهاشتاج الذى تم تدشينه بعد إلقاء خطابه فى ٢٥ يوليو ٢٠١٦، أما #مصر_بتفرح فتم تدشينه قبل افتتاح قناة السويس الجديدة.


الشعب، والدولة هى المفردات التى حرص الرئيس عن التعبير عن أفكاره بها فى الهاشتاج، ومنها هاشتاج #إرادة_شعب، والذى دشن عقب تغريدة “نتخذ القرار السياسى فى وقت لابد من أن نحافظ فيه على ثبات الدولة المصرية، أما الدولة فظهرت فى هاشتاج “#نحمى_الدولة، فى تغريدة “أيد الإرهاب فشلت فى أن تطول المرافق الأساسية للدولة، ونحن #نحمى_ الدولة ولا نحمى نظام”.


أبرز بوستات الترحيب كان الترحيب بزيارة الملك سلمان لمصر “أرحب بأخى جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين على أرض وطنه مصر”، وتبعه بهاشتاج “#مصر_ترحب_بالملك_سلمان” والذى حظى بـ ٦٢٩ إعادة نشرأو “ريتويت”.


فيما حرص الرئيس عن التعبير عن روح المحبة والصداقة وبينه وبين القادة العرب، وحمل صورته مع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم فى سيارته الشخصية أثناء زيارته للإمارات، والتى حظيت على موقع انستجرام على ١٠ آلاف إعجاب و ٥٣٤ تعليقا.


المرأة المصرية كان لها حظ من بوستات وتغريدات الرئيس ومنها ما دونه فى يوم المرأة العالمية، “أتوجه بتحية وتقدير واعتزاز للمرأة المصرية فى يومها الذى يأتى تخليدا لذكرى سيدات مصر”.


كما وجه بوستات للشباب المصرى بعد تدشين هاشتاج #شباب_٢٠٣٠ خلال مؤتمر التنمية المستدامة، #بقوة_شبابها_تحيا_مصر احتفالا بيوم الشباب المصرى، وبرنامج تأهيل الشباب للقيادة.


#تحيا_الأمة_العربية، الهاشتاج الناصرى، وهو ما دشنه الرئيس على صفحاته عقب إلقاء كلمته فى القمة العربية الـ٢٦ بشرم الشيخ، ولقى اهتماما كبيرا بين رواد تويتر، وحظى بألفين و٧٠٠ ريتويت.


مخاطب الرئيس لرواد صفحاته ودعوته لهم بالعمل والصبر وقوة الإرادة، كما ظهر فى تغريدة، “أتقدم بالتحية للمصريين، وأقول لهم علينا أن نلزم أنفسنا بالعمل والصبر”.


أما تغريدة افتتاح قناة السويس الجديدة، فكانت من أبرز التغريدات التى حصلت على بـ٨٣٤ إعجابا، و٦٤٨ ريتويت، “بسم الله الرحمن الرحيم وباسم شعب مصر العظيم نأذن نحن عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية ببدء تشغيل قناة السويس الجديدة”.


تسجيل عامين للرئيس السيسى فوتوغرافيا، هكذا يمكننا أن نصف موقع التواصل الاجتماعى انستجرام، والذى حُمل فيه كافة لقاءات وزيارات الرئيس بالصور، الرئيس على متن يخت المحروسة مع الطفل عمر، من أكثر الصور التى حظيت بإعجاب ١٧ ألفا من رواد الصفحة، و٦٧٦ تعليقا.


ارتداء البدلة العسكرية كان مجالا لإعجاب رواد الموقع، “الله عليه بالبدلة العسكرية”، تعليقا على صورة الرئيس ومرافقته للفريق مهاب مميش على متن المحروسة، والتى حظيت على ١٥ ألف إعجاب.


صورة التصافح بين الرئيس السيسى والرئيس فلاديمير بوتين، أثناء زيارته لروسيا حظيت بإعجاب ١٢ ألفا من رواد الموقع، وأكثر من ٢٠٠ تعليق، كما لاقت صورته أثناء تحيته للمصريين الدراسين فى روسيا وحظيت على ١٥ ألف إعجاب.


 



آخر الأخبار