إنجاز رياضى غير مسبوق ١١٧ بطلاً مصرياً فى ريو دى جانيرو

01/06/2016 - 9:43:35

تحقيق: محمد القاضى

شهدت الرياضة المصرية، فى عهد عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، تألقًا ملحوظًا للرياضات غير الشهيرة، التى يطلق عليها «الشهيدة»، وأثبتوا بحق أنهم نجوم الرياضة المصرية، إذ حققت الاتحادات الأولمبية وغير الأولمبية إنجازات مختلفة فى البطولات الإفريقية والعربية والدولية، أبرزها تأهل ١١٧ لاعبًا ولاعبة لأولمبياد ريو دى جانيرو ٢٠١٦،


بعد غياب ثلاث دورات متتالية من عدم التأهل لبطولة الامم الإفريقية الكروية نجح منتخب الفراعنة فى اقتناص فوز صعب من المنتخب النيجيرى بهدف دون مقابل أحرزه رمضان صبحى ليضمن المنتخب الوطنى التأهل إلى أمم إفريقيا ٢٠١٧ بالجابون.


رفع منتخب الفراعنة رصيده إلى ٧ نقاط من ٣ مباريات مقابل ٢ لنيجيريا من ٣ مباريات ونقطة لتنزانيا من مباراتين.. ويكفى مصر التعادل أو الخسارة بهدفين فى الجولة الأخيرة أمام تنزانيا لبلوغ النهائيات وتجمد رصيد نيجيريا، حاملة اللقب ثلاث مرات فى ١٩٨٠ و١٩٩٤ و٢٠١٣، عند نقطتين لتخرج رسميا من التصفيات، بينما تمتلك تنزانيا متذيلة المجموعة برصيد نقطة واحدة أملا وإن كان ضئيلا فى بلوغ النهائيات شرط الفوز على مصر ونيجيريا وبعدد وافر من الأهداف وكانت تشاد انسحبت من التصفيات بسبب صعوبات مالية، فشطب الاتحاد الإفريقى نتائجها فى الجولات الأولى وتتأهل إلى النهائيات المنتخبات صاحبة المركز الأول وأفضل منتخبين وصيفين فى المجموعات الـ١٣ باستثناء المجموعتين السابعة، التى انسحبت منها تشاد والتاسعة، التى تضم الجابون المضيفة. وتصدرت مصر المجموعة السابعة برصيد ٧ نقاط ولها مباراة واحدة، ثم نيجيريا برصيد نقطتين ولها مباراة واحدة، وتنزانيا نقطة واحدة ولها مباراتين، وذلك بعد انسحاب تشاد من التصفيات.


أبطال الأولمبياد


تأهل الكثير من أبطالنا الأولمبيين بواقع ٨١ لاعبًا و٣٦ لاعبة، فى اتحادات ألعاب القوى والملاكمة والسباحة والخماسى الحديث والسباحة التوقيعية والغطس والتجديف وتنس الطاولة والتايكوندو والشراع والرماية، ورفع الأثقال، والفروسية والجودو والدراجات واليد والطائرة، فضلًا عن تأهل متحدى الإعاقة للمشاركة فى منافسات البارالمبية بريو دى جانيرو أيضًا.


ألعاب القوى


أثبت إيهاب عبد الرحمن رامى الرمح الأول بمصر كفاءته ونفوقه لاسيما بعد فوزه بفضية بطولة العالم ببكين وهى أول ميدالية فى تاريخ مصر فى ألعاب القوى، وتمكن من التأهل بجدارة إلى أولمبياد ريو دى جانيرو، كما حقق مصطفى الجمل فى رمى المطرقة ثانى أفضل رقم على مستوى العالم هذا الموسم وتاهل أيضا إلى أولمبياد ريو، وحصل على المركز السادس ببطولة العالم ببكين، فضلًا عن تأهل حسن عبد الجواد إلى الأولمبياد.


تفوق الرماية


ونجح ١٢ لاعبا فى منتخب الرماية، فى التأهل إلى أوليمبياد ريو دى جانيرو بالبرازيل هم عبد العزيز محيلبة وعزمى محيلبة وشيماء حشاد وعفاف الهدهد ونورهان عامر وفرانكو دوناتو وحمادة طلعت ومراد درويش وسامى عبد الرازق وهدير مخيمر وأحمد شعبان وأحمد كردى، وأحرز عبد العزيز محيلبة فى البطولة الإفريقية رقم قياسى بتسجيله ١٢٥/١١٩ فى أطباق الحفرة فيما توج منتخب الرماية، بلقب البطولة العربية الثانية عشر والتى استضافتها مصر خلال الفترة من ٢٤ مارس وحتى ٤ أبريل الماضي،، والتى شارك فيها ٣٥٠ راميا ورامية من ١٦ دولة عربية، وحقق رماة مصر المركز الأول باكتساح فى عدد الميداليات التى أحرزوها، برصيد ٤٣ ميدالية بواقع ١٦ ذهبية و١٣ فضية و١٤ برونزية، فى مختلف الأسلحة والمسابقات.


قمة التصنيف العالمى


وفى الخماسى الحديث، تصدر عمرو الجزيرى التصنيف العالمى للمرة الأولى فى تاريخ مصر، كما حصل إسلام حامد وهايدى عادل على ذهبيتى بطولة إفريقيا وتأهلا إلى أولمبياد ريو، وحصل عمرو الجزيرى على المركز الرابع بكأس العالم التى أقيمت بأمريكا فى فبراير الماضي، كما توج عمرو الجزيري، بلقب بطولة كأس العالم التى أقيمت على ملاعب استاد القاهرة الدولى خلال الفترة من‏٢٤‏ إلي‏٢٨‏ فبراير الماضى بعد حصوله على المركز الأول والميدالية الذهبية بمجموع نقاط‏١٤٧٨.


الجودو يتألق


وفى الجودو، أحرز رمضان درويش ذهبية بطولة الجائزة الكبرى، التى أقيمت بالمجر بعد الفوز على الألمانى ديمترى بيترز صاحب برونزية أولمبياد لندن ٢٠١٢، وحققت مصر الفوز بـ٣ ميداليات فضية فى بطولة كأس العالم ببلغاريا حققها رمضان درويش ومحمد درويش ومحمد عبد العال، وتأهل خمسة أبطال، إلى دورة الألعاب الأولمبية بريو دى جانيرو بالبرازيل، بصعود الخماسى رمضان درويش وإسلام الشهابى ومحمد محيى الدين ومحمد عبد العال وأحمد على.


الريشة الطائرة وتنس الطاولة


وفى الريشة الطائرة حصل على الخطيب على فضية بطولة أوغندا الدولية، وحصل الثنائى عبدالرحمن كشكل وهادية حسنى على برونزية زوجى المختلط لأول مرة فى تاريخ مصر ببطولة التحدى الدولية، كما حصل الثنائى منة الطنانى ونادين أشرف على برونزية زوجى السيدات ببطولة لاجوس للريشة الطائرة، والثنائى هادية حسنى وضحى هانى على برونزية زوجى السيدات ببطولة موريشيوس الدولية، وفاز زوجى المختلط (عبد الرحمن كشكل - هادية حسني) بذهبية بطولة بتسوانا الدولية.


وفى تنس الطاولة، فاز عمر عصر ودينا مشرف، بذهبية بطولة إفريقيا وتأهلا إلى بطولة العالم بالسويد، وحصل عمر عصر على المركز ٣٠ عالميًا فى تصنيف أغسطس كأفضل تصنيف عربى وإفريقى فى تاريخ اللعبة.


السباحة تستعيد عرشها


وفى السباحة، تأهل إلى أولمبياد ريو دى جانيرو عدد من اللاعبين منهم أحمد أكرم، ووفريدة عثمان، ومروان القماش، ومحمد حسين، وحقق أحمد أكرم فضية ١٥٠٠م حرة ببطولة تشارلوت الأمريكية، وحقق المركز الرابع ببطولة العالم وهوأفضل مركز مصرى فى تاريخ اللعبة.


وحصلت فريدة عثمان على ذهبيتى بطولة لوس انجلوس (٥٠م حرة، ١٠٠م فراشة), وحصلت على المركز الخامس ببطولة العالم بروسيا، وفى الغطس صعد كل من (مها محمد، يوسف عزت، مهاب مهيمن) إلى أولمبياد ريو دى جانيرو بعد تحقيق أفضل مركز إفريقى على مستوى العالم، فيما صعد فى السباحة الإيقاعية منتخب السيدات لأولمبياد ريو دى جانيرو بعد تحقيق أفضل مركز أفريقى وهوأول منتخب جماعى يصعد للأولمبياد، والفريق يضم السباحين (دارا حسنين، سامية هجرس، جمانه مغربي، ناريمان خالد، ليلى عبد الفتاح، ندى نبيل سعفان، نهال نبيل سعفان، سلمى شريف، نور الأيوبي، زلفية ذو الفقار).


التايكوندو والجائزة الكبرى


وفى التايكوندو، حصلت مصر على برونزيتى بطولة الجائزة الكبرى فازت بهما اللاعبتان هداية ملاك وزن ٥٧كجم، سهام الصوالحى وزن ٦٧كجم، وحصل سيف عيسى على ذهبية بطولة هولندا الدولية فى وزن ٧٤ للمرة الأولى فى تاريخ مصر، وحصلت مصر على ٧ ميداليات برونزية وميدالية فضية ببطولة إسبانيا المفتوحة ن كما حصد المنتخب لقب البطولة الإفريقية، التى أقيمت على الصالة الدولية بمدينة بورسعيد خلال الفترة من ٢٠ وحتى ٢٢ مايو الجارى، عقب تصدره للترتيب العام للبطولة، بحصوله على ١٢ ميدالية بواقع ٧ ذهبيات و٣ فضيات وبرونزيتان.


أوناش الأثقال والكاراتيه


وفى رفع الأثقال حققت مصر ١٠ ميداليات متنوعة ببطولة العالم للناشئين ببيرو حققها اللاعبون واللاعبات (سارة سمير - إسراء السيد - محمد عبد الرحمن - أسامة الجارحي)، كما حصد لاعب المنتخب محمد إيهاب ميداليتين برونزيتين فى بطولة العالم للكبار التى أقيمت بأمريكا.


وفى الكاراتيه، حقق منتخب الشباب ٤١ ميدالية متنوعة (٢٣ ذهبية - ٩ فضية - ٩ برونزية) ببطولة الجائزة الكبرى بالتشيك، كما حقق المنتخب المركز الأول بالبطولة العربية بـ٣٥ ميدالية متنوعة (٢٣ ذهبية - ٨ فضية - ٤ برونزية)، حيث تربع المنتخب، على عرش بطولة الدورى العالمى للكاراتيه، التى أقيمت خلال شهر فبراير الماضي، بالصالة الشبابية بمدينة شرم الشيخ بثلاثين ميدالية متنوعة ٦ ذهبيات و٦ فضيات و١٨ ميدالية برونزية.


وفى السلاح، أحرز محمد عامر برونزية بطولة العالم للشباب لسلاح الشيش، كما حصدت مصر ٩ ميداليات متنوعة ببطولة إفريقيا بالقاهرة حققها محمد عامر(ذهبية) - أحمد الصغير، نورا منير (فضية)- طارق إياد، أيمن فايز، محمد سيف، يارا الشرقاوى، ناردين إيهاب، مريم الصاوى (برونزية).


تفوق المصارعة والملاكمة


وفى المصارعة، تأهل إلى الأولمبياد كل من هيثم فهمى، وأدهم صالح، ومحمود فوزى، وعبداللطيف منيع، وحمدى السعيد، وأحمد عثمان، على مستوى الرومانية، كما تأهل الثنائى إيناس خورشيد وسمر عامر، فى النسائية، وفى المصارعة الحرة تأهل كل من ضياء كمال، محمد زغلول، على حمدى، وفشل الثلاثى إياد ابراهيم، محمد مغاورى، إبراهيم فرج، وحصل إبراهيم عبد الحميد على فضية بطولة العالم للشباب، كما حصدت مصر ٧١ ميدالية ببطولة إفريقيا لمختلف الأعمار (٤٩ ذهبية- ١٧ فضية - ٥ ميداليات برونزية).


وحققت الملاكمة انتصارًا عالميًا جديدًا، بتأهل الثلاثى محمود عبدالعال ووليد صديق وعبدالرحمن عرابى، لدورة الألعاب الأولمبية للكبار، التى تستضيفها البرازيل خلال أغسطس المقبل، لتحجز اللعبة ٤ مقاعد لمصر فى الدورة الأولمبية حتى الآن، حيث سبق تأهل البطل حسام بكر لهذا المحفل الدولى، بعد تتويجه بالميدالية البرونزية فى بطولة العالم بقطر.


أبطال اليد


وفى الألعاب الجماعية، توج منتخب اليد بلقب بطل النسخة الـ ٢٢ لبطولة كأس الأمم الإفريقية بفوزه على نظيره التونسى (٢١-١٩) فى المباراة النهائية، التى أقيمت يناير الماضى، حيث ضرب منتخب الفراعنة عصفورين بحجر واحد بفوزه على نسور قرطاج، إضافة إلى تتويجه بلقب بطل كأس الأمم الإفريقية لكرة اليد، وتأهل مباشرة إلى فعاليات دورة الألعاب الأولمبية التى ستقام فى مدينة ريو دى جانيرو البرازيلية الصيف المقبل وأحرزت مصر لقب بطولة كأس الأمم الإفريقية للمرة الخامسة فى تاريخها، كما حصل منتخب الشباب على المركز الرابع ببطولة العالم، بعد تقديم أداء رائع طوال البطولة، وحصول مهاب محسن على لقب أفضل صانع ألعاب، كما حصل منتخب الناشئات على لقب بطولة إفريقيا بكينيا للمرة الأولى فى تاريخه وصعد لكأس العالم، فيما حصل منتخب الشابات (تحت ١٩) على برونزية إفريقيا وتأهل لكأس العالم، وحصل منتخب الناشئين على برونزية بطولة البحر المتوسط بإيطاليا.


إنجاز الطائرة والسلة


وفى الكرة الطائرة، فازت مصر ببطولة أمم إفريقيا تحت ١٩ عامًا بتونس، بتفوقها على أصحاب الأرض، وتأهل منتخب الرجال «للكبار» إلى كأس العالم باليابان بعد الفوز ببطولة إفريقيا للمرة السادسة على التوالى (أول منتخب يحقق بطولة قارية ست مرات متتالية)، وحصل اللاعب أحمد صلاح على جائزة أفضل لاعب فى إفريقيا.


وفى كرة السلة، حصل منتخب الشباب تحت ١٦ عاما على لقب بطولة إفريقيا بمالى وتأهل لكأس العالم، كما حصل منتخب تحت ١٧ عامًا على ذهبية البطولة العربية.


تحية للاسكواش


تربع محمد الشوربجى على قمة التصنيف العالمى طوال العام كما حصد لقب بطولتى (الأبطال بنيويورك - بريطانيا المفتوحة)، وحصدت رنيم الوليلى ألقاب (بطولة الأبطال - ويندى سيتى - الإسكندرية الدولية) جميعهم للمرة الأولى فى تاريخ مصر، وصعدت إلى قمة التصنيف العالمى مع بداية سبتمبر للمرة الأولى فى تاريخ مصر، كما توجت نور الشربينى المصنفة الثانية عالميا ببطولة العالم للاسكواش بعد الفوز على لورا مارسو المصنفة الأولى عالميا فى المباراة النهائية للبطولة، التى أقيمت فى ماليزيا، وبهذا دخلت نور التاريخ من أوسع أبوابه بعد فوزها على اللاعبة الإنجليزية التى تحتل قمة التصنيف العالمى للاعبات الاسكواش، حيث أصبحت أول مصرية فى التاريخ تفوز بلقب بطولة العالم، لتضيف هذا الانجاز إلى الانجاز الذى حققته إبريل الماضى بفوزها ببطولة إنجلترا المفتوحة، كما حصدت نوران جوهر لقب بطولة العالم للناشئات للإسكواش، فيما جاءت زميلتها حبيبة محمد فى الوصافة، وحصل منتخب مصر للناشئات المكون من (نوران جوهر - حبيبة محمد - مريم متولى - سلمى هاني) على لقب بطولة العالم «فرق» للمرة الخامسة على التوالى.


الاحتياجات الخاصة


أما منتخب ذوى الاحتياجات الخاصة، فقد حصلت مصر على ٥٥ ميدالية متنوعة بدورة الألعاب العالمية الصيفية للأولمبياد الخاص (١٥ ذهبية - ٢٣ فضية - ١٧ برونزية).


وفى الألعاب البارالمبية، فاز منتخب الطائرة جلوس (رجال) ببطولة إفريقيا برواندا، بتغلبه على صاحب الأرض وصعد لدورة الألعاب البارالمبية بريو دى جانيرو، كما حصد منتخب الطائرة جلوس (سيدات) فضية بطولة إفريقيا فى المشاركة الأولى لهن، حيث حصدت مصر ١٨ ميدالية متنوعة ببطولة فزاع الدولية بالإمارات لرفع الأثقال وتحطيم عدد من الأرقام العالمية عن طريق (شريف عثمان - متولى مطحنة - محمد الديب - طه عادل - محمد صبحى - هانى محسن - شعبان الدسوقى - محمد السيد - نوال الرفاعى - زينب خليفة - رحاب رضوان - أمل حنفى - جيهان جلال - راندا تاج - إمانى إبراهيم - نادية فكرى - رانيا المرشدي).


استضافة بطولات عالمية


استضافت مصر فى عهد السيسي، ١٤ بطولة عالمية وإفريقية وعربية، حيث استضافت شرم الشيخ، ٤ بطولات وهى البطولة العربية للمصارعة وبطولة إبراهيم مصطفى الدولية، والبطولة العربية لرفع الأثقال للكبار رجال وسيدات والبطولة الإفرواسيوية وبطولة الأندية العربية لتنس الطاولة والبطولة العربية للدراجات للكبار والشباب وكأس الاتحاد العربى للشباب والإناث، كما استضافت مدينة الغردقة، ٣ بطولات وهى بطولة العالم للسنوكر بمشاركة ٤٧ دولة، والبطولة العربية للبلياردو، وبطولة مصر الدولية لكرة السرعة.


ونجحت مصر فى تنظيم بطولة العالم لفرق الرجال للاسكواش، بالقاهرة بمشاركة ٢٣ دولة، بالإضافة إلى بطولة العالم الخامسة للكروكيه «سيدات» التى أقيمت على ملاعب الاتحاد المصرى للكروكيه وملاعب نادى الجزيرة الرياضى.


كما استضافت مدينة الاقصر بطولة الاندية العربية لكرة السرعة، وبطولة كأس الأمم الإفرواسيوية للشطرنج بالقاهرة بين منتخبى مصر بطل إفريقيا والصين بطل آسيا بمناسبة الافتتاح الرسمى لمقر الاتحاد الافرواسيوى للشطرنج، والبطولة الإفريقية الثانية عشر للرماية والمؤهلة لدورة الألعاب الأوليمبية بالبرازيل ٢٠١٦.


وتم تنظيم فعاليات بطولة العالم لتحدى القارات لتنس الطاولة بالمدينة الشبابية بشرم الشيخ، بمشاركة ٦٤ لاعبًا ولاعبة يمثلون ٤٤ دولة، كما أٌقيمت والبطولة العربية للسباحة بالزعانف للكبار بالإسكندرية.


وشهدت مدينة الجونة، خلال الفترة الماضية، تنظيم حدث عالمى حيث استضافت بطولة الجونة الدولية للإسكواش، بمشاركة ٧٠ لاعبا من ٢٥ دولة على مستوى العالم.


ونجحت مصر فى عهد السيسى، فى الفوز بتنظيم عدد من البطولات منها بطولة كأس العالم لشباب السلة تحت ١٩ سنة، المقرر إقامتها ٢٠١٧، بعد منافسة قوية مع كل من إسرائيل، وإيطاليا، ولاتفيا.


كما حصلت مصر، على شرف تنظيم بطولة كأس العالم للكرة الطائرة المقرر اقامتها العام المقبل ٢٠١٧، وأعلن بييرو دوناتو عضو مجلس إدارة الاتحاد الدولى للرماية عن إسناد تنظيم بطولة العالم للرماية على الأطباق المروحية للعام الحالى لمصر والتى تقام فى شهر أكتوبر المقبل ولأول مرة فى تاريخها.


وفازت مصر بشرف استضافة بطولة كأس العالم لكرة اليد فى نسخة العام ٢٠٢١، بعد منافسة قوية مع المجر والملف المشترك لبولندا والنرويج، ونجح الملف المصرى فى الحصول على غالبية أصوات المكتب التنفيذى للاتحاد الدولى الذى يضم ١٢ عضوًا بالإضافة إلى الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولى لكرة اليد، والذين كان اجتماعهم فى مدينة سوشى الروسية على هامش اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي.


آمال وطموحات


فيما يحمل الرياضييون، آمالًا وطموحات عريضة لتحقيق مزيد من الإنجازات خلال العامين المقبلين، فى عهد عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، حيث تدخل مصر سباقًا قويًا لحصد ميداليات متنوعة فى دورة الألعاب الأولمبية للكبار، التى تستضيفها ريو دى جانيرو بالبرازيل ٢٠١٦، فضلًا عن تكاتف الجميع، خلف المنتخب الوطنى للوصول إلى كأس الأمم الإفريقية ٢٠١٧ بالجابون والتتويج بلقبها، وكذلك تحقيق حلم المصريين بالتأهل لكأس العالم ٢٠١٨ بروسيا.


آمال الرياضيين فى عهد السيسى خلال العامين المقبلين، كثيرة أبرزها ظهور قانون جديد للرياضة يتماشى مع الحركة الأولمبية العالمية ويقضى على أزمات الرياضة المصرية، إلى جانب الرغبة فى عودة الجماهير للمدرجات خلال منافسات بطولة الدورى الممتاز الموسم المقبل، ووصول الأهلى والزمالك لنهائى دورى أبطال إفريقيا، وتأهل أحد القطبين لكأس العالم للأندية.


وفيما يتعلق بالمنتخب الوطنى لكرة القدم، أكد أسامة نبيه مدرب المنتخب، أن المرحلة المقبلة تحتاج إلى جهد وكفاح من كافة النواحي، وأضاف قائلا: «كلنا شركاء، منظومة كروية أو جماهيرية أو إعلامية، لا بد من توفير جميع الإمكانيات للنجاح والتكاتف من قبل الجميع حتى ينجح الجهاز الفن للمنتخب».


وتابع: «المرحلة المقبلة صعب ومهمة للكرة المصرية، خاصة أننا نعانى من ظروف صعبة وعدم استقرار، وأتمنى أن يكون الجهاز الفنى للمنتخب عند حسن ظن اتحاد الكرة والجماهير به، وأن ينجح فى إعادة المنتخب لمكانته المعهودة فى إفريقيا، بالإضافة إلى تحقيق حلم الصعود لنهائيات كأس العالم المقبلة ٢٠١٨».


وشدد على جهوده المبذولة مع الأرجنتينى كوبر المدير الفنى للمنتخب الوطنى، لتحويل منتخب الفراعنة إلى مشروع قومي، يساهم فيه الجميع، بالإضافة لحلمه بوصول المنتخب إلى كأس العالم بروسيا ٢٠١٨، مطالبا المسئولين بإقرار مشروع يسمى «حلم الوصول لكأس العالم».


وطالب بضرورة العمل على ذلك المشروع من قبل الجميع، كما كان الحال بالتعامل مع مباراة نيجيريا، فذلك كفيل بوصولنا كأس العالم وتحقيق ما لا نتوقعه.


فى السياق ذاته أبدى حسن فريد القائم بأعمال رئيس اتحاد الكرة، تفاؤله الشديد بقدرة المنتخب الأول بقيادة كوبر، على التأهل للبطولة الإفريقية فى الجابون ٢٠١٧ والتتويج بلقبها، وكذلك تحقيق حلم المصريين بالوصول إلى كأس العالم ٢٠١٨ بروسيا، موجهًا الشكر لوزير الرياضة خالد عبد العزيز على دعمه المستمر للمنتخب الوطنى وحرصه على الاطمئنان على الاستعداد لجميع المباريات، مثنيا على دعم الوزارة لجميع الاتحادات الرياضية.


وطالب فريد، لاعبى المنتخب بعدم التفريط فى أية نقطة فى إطار التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الإفريقية والتصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم، متمنيا لهم التوفيق فى جميع مبارياتهم لرسم البسمة على وجوه الشعب المصرى.


وأضاف أن الفريق عليه مسئولية كبيرة والجميع يرغب فى استكمال مشوار التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية وتقديم أفضل أداء للتأهل لكأس الأمم الإفريقية ٢٠١٧، مشددًا على أن كل لاعبى المنتخب «إخوات» لا فرق بين أهلى وزمالك.


فيما أكد هانى أبو ريدة، عضو المكتب التنفيذى للاتحادين الدولى والإفريقى، أن المنتخب نجح فى التأهل لدورى المجموعات فى تصفيات كأس العالم وهو الأهم الآن بعيدا عن نتيجة مباراة الذهاب والخسارة غير المتوقعة من تشاد رغم تحذيرنا المتكرر للجميع بأن مباراة تشاد ليست سهلة خاصة أنه منتخب عشوائى ولكن عملنا كمنظومة إدارية للمنتخب قبل معسكر تشاد وحاولنا توفير كل احتياجات اللاعبين والجهاز الفنى قبل مباراة الذهاب فى انجامينا وخلال مباراة العودة ببرج العرب وتم توفير طائرة خاصة لإراحة اللاعبين خلال الرحلة وعادوا الفراعنة فى القاهرة وظهروا بالأداء المعروف عنهم وفازوا.


وأوضح أبوريده أن التأهل لكأس العالم يعنى مواكبة الكرة المصرية للكرة العالمية وهو ليس بالأمر الصعب وأتمنى أن نتأهل بالفعل ليكون البداية، لأننا نتغلب على الصعاب ويكفى أن اتحاد الكرة الحالى أدى فى ظروف صعبة للغاية ورغم ذلك أنا واثق ومتفائل من تحقيق حلم المصريين.


وقال أبو ريدة: «مازال أمامنا الوقت طويلا لتصحيح الأخطاء ومعالجة السلبيات لدخول مرحلة التصفيات والجميع جاهز ونسعى لإعداد برنامج محدد للمنتخب خلال الفترة القادمة يشمل العديد من المباريات الودية مع فرق كبيرة نستطيع من خلالها الحكم على مستوى المنتخب واللاعبين، وأيضا سنقيم المعسكرات لتحقيق حلم الوصول لكأس العالم روسيا ٢٠١٨».


وأكد عضو المكتب التنفيذى للاتحادين الدولى والإفريقى على أنه يساند مصر فى كل المواقف الصعبة، وقال أخدم مصر فى الحق وأنا كمصرى أرفض أن يقع على بلدى أى ظلم وأنا أخدم بلادى فى كل المواقع.


وتعقيبًا على مشوار الأهلى فى دور المجموعات بدورى أبطال إفريقيا، أكد سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بالنادى الأهلى، أن قرعة دورى المجموعات ببطولة دورى أبطال إفريقيا جاءت متوازنة، مشيرًا إلى أن دورى المجموعات يضم أفضل ثمانية فى القارة، وأن الفريق عليه الحذر ولعب المباريات بجدية كبيرة.


وأضاف عبد الحفيظ، أن المجموعة التى وقع فيها الأهلى تضم فرق جيدة للغاية ولديها طموح فى التقدم بالبطولة، مشيرًا إلى أن النادى لديه هدف وحيد وهو الصعود للدور نصف النهائى.


وفيما يتعلق باستعدادات الزمالك، أكد إسماعيل يوسف رئيس قطاع الكرة بنادى الزمالك على صعوبة المجموعة التى وقع بها الفريق الدور ربع النهائى من بطولة دورى أبطال إفريقيا بعد إعلان القرعة اليوم.


وقال إسماعيل يوسف: «المجموعة قوية للغاية ولكن الزمالك قادر على التأهل ولدينا ثقه فى لاعبينا ولم يكن هناك فارق عندنا سواء بملاقاة الأهلى من عدمه».


وأبدى «تيجانا»، تفاؤله فى دور المجموعات بدورى أبطال إفريقيا، والتى أوقعت الأبيض مع وفاق سطيف الجزائرى وأنيمبا النيجيرى وصن داونز الجنوب إفريقى بالمجموعة الثانية، مؤكدا أن القرعة متكافئة بشكل كبير بين المجموعتين.


وأضاف، أن الفريق البطل لا ينظر سوى لتخطى المجموعة، مؤكدا أن الزمالك جاهز ويحترم جميع المنافسين فى ظل تطور القارة السمراء، مؤكدًا أن الهدف الأهم هو تجميع النقاط فى المراحل الثلاث الأولى للصعود لدور نصف النهائى.


وعلى صعيد الجدل القائم حول قانون الرياضة الجديد، طلب المهندس خالد عبدالعزيز، وزير الشباب والرياضة، على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، بسرعة مناقشة قانون الرياضة الجديد داخل مجلس النواب، وإقراره للخروج من الأزمات، التى تطارد الرياضة فى الوقت الراهن، بعد إيقاف الانتخابات بناءً على اتفاق مع اللجنة الأوليمبية الدولية.


أكد المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، أن قانون الرياضة الجديد، سيعطى مزيدا من الحرية والمسئولية للجمعيات العمومية، وسيقلص صلاحيات الجهة الإدارية، وستصبح ملكية الأندية كاملة لأعضاء جمعيتها العمومية، مشيرًا إلى أن العالم كله يتخذ طريق الديمقراطية، وسيكون من حق الجمعية العمومية، التحكم فى مسار أنديتها.


وأوضح عبد العزيز، أن القانون الجديد سيمنح الجمعيات العمومية حق التصرف فى كل شىء يخص ناديهم، دون تدخل من وزارة الشباب والرياضة، أو للدولة من قريب أو من بعيد، لافتًا إلى أنه سيكون من حق أعضاء الجمعية عدم الاستعانة بالقضاة للإشراف على الانتخابات، وتشكيل لجان خاصة من بينهم للإشراف عليها.


وفى هذا الصدد، أكد المهندس محمد فرج عامر، رئيس لجنة الشباب والرياضة، بمجلس النواب، أن اللجنة تعمل على تجهيز قانون الرياضة الجديد، ومحاولة طرحه على المجلس خلال دورته الحالية.


وأضاف عامر، أن اللجنة من الممكن أن تنجز القانون خلال ٤٥ يومًا، إذا ما تم الاتفاق على كل البنود ومناقشتها حتى يتم إقرارها فى أسرع وقت.


وأوضح رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، أن أعضاء اللجنة سيدرسون المواد الخاصة بالقانون بشكل جيد ومنظم، حتى يخرج فى أفضل صورة.


وكشف أن قانون الرياضة ليس موجودا فى الأجندة التشريعية لهذا العام، ولكن نسعى لسرعة الانتهاء من إعداد القانون فى أقرب وقت ممكن حتى يخرج بأفضل صورة.


وأكد رئيس لجنة الشباب والرياضة، أنه يسعى لإقناع رئيس مجلس النواب بضم القانون للأجندة التشريعية لهذا العام، مشيرًا إلى أنه سيتم مناقشة القانون فى اللجنة خلال الأيام القليلة المقبلة، وشدد على أن رؤساء الاتحادات، بالإضافة إلى ممثلى الأندية سيشاركون فى مناقشة القانون، قبل أن يتم عرضه على مجلس النواب.


وأوضح أن هناك تواصلا مع المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، واللجنة الأولمبية المصرية برئاسة المهندس هشام حطب، والدكتور حسن مصطفى، رئيس الاتحاد الدولى ومندوب اللجنة الأولمبية الدولية، لمناقشة مواد القانون بشكل تفصيلى، تمهيدًا لعرضه على مجلس النواب للموافقة عليه، قبل إرساله إلى رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى.


وكشف وزير الشباب والرياضة، أن الميزانية المخصصة لإعداد المتأهلين للأولمبياد، بلغت ١٢٠ مليون جنيه، وأنه حريص على التواصل بشكل دائم مع مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، برئاسة المهندس هشام حطب، لمناقشة آخر الاستعدادات الخاصة بالاتحادات للوقوف على احتياجات اللاعبين من المعسكرات والاحتكاكات، التى سوف تساهم فى تسهيل مهام اللاعبين للحصول على ميداليات أولمبية خلال دورة الألعاب الأولمبية للكبار التى تستضيفها البرازيل خلال شهر أغسطس المقبل.