في المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون في تونس .. تكريم نور وبوسي وذهبية لشيرين عبدالوهاب

23/05/2016 - 10:11:36

تكريم نور وبوسي تكريم نور وبوسي

كتبت - نيفين الزهيري

بهدف المساهمة في تطوير الإنتاج الإذاعي والتليفزيوني العربي، ورفع مستواه، أقيمت الدورة الـ «17» في المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون في مدينة الحمامات بتونس والذي يعتبر أكبر تجمع إعلامي إذاعي وتليفزيوني في المنطقة العربية، لمدة 4 أيام فقط، وقد رصدنا مجموعة من الملاحظات طوال أيام هذا الحدث السنوي المهم الذي أقيم تحت شعار "التألق والتميز والإشعاع" وينظمه اتحاد إذاعات الدول العربية بإشراف نعمان الفهري، وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي بتونس .. سلمت وزيرة الثقافة والحفاظ على التراث التونسية سنيا مبارك، والمدير العام لاتحاد إذاعات الدول العربية عبدالرحيم سليمان، دروع المهرجان وشهادات تقدير لضيوف شرف الدورة الحالية، وهم: النجمة بوسي والتي ارتدت الزي التونسي تعبيرا منها عن حبها لتونس ولشعبها الذواق ، والممثلة السورية ديما قندلفت والمخرج والكاتب والممثل السوري عباس النوري، والممثل الأردني منذر رياحنة، والممثلة غادة الزدجالي من سلطنة عمان، والممثل والمخرج سعيد التقي من موريتانيا، والممثل علي بالنور من تونس. كرم المهرجان الفنان الراحل نور الشريف بإهدائه درع المهرجان، كونه الفنان الذى أثرى الحياة الفنية بأعماله الدرامية، منها "القاهرة والناس"، "لن أعيش فى جلباب أبى"، "هارون الرشيد"، "عمر بن عبد العزيز"، "عائلة الحاج متولى"، "العطار والسبع بنات"، "الدالى"، "الرحايا"، "حضرة المحترم أبى"، "متخافوش"، "عرفة البحر"، وأخيرا "خلف الله" وغيرها من الأعمال التليفزيونية والإذاعية، وتسلمت درع التكريم ابنته الممثلة مى نور الشريف. في الختام تم تكريم ثلاثة وزراء إعلام عرب، هم كل من الوزير الجزائري، حميد قرين، ونظيره السوداني، أحمد بلال عثمان بلال، ووزير الإعلام وزير الدولة لشئون الشباب الكويتي، الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح.


أحيا حفل الختام الفنان اللبناني النجم وائل جسار، والفنـانة التونسية محرزية الطويل، بالإضافة إلي تقديم فرقة الإذاعة التونسية حيث تم تقديم مجموعة من العروض الموسيقية، أما الافتتاح فأحياه الفنان محمد الحلو والسوداني عمر إحساس مع فرقته الراقصة، والفنانة المغربية أسماء المنور. حصل المسلسل المصري «طريقي» للفنانة شيرين عبدالوهاب على الجائزة الاولى والذهبية كأفضل مسلسل اجتماعي، بينما حصل مسلسل «حق ميت» لحسن الرداد وإيمي غانم على جائزة تقديرية.