أصغر مدربة للحيوانات المفترسة .. أنوسة كوتة : أدرب الأسود... وأخاف من الصراصير؟!!

23/05/2016 - 10:01:22

أنوسة كوتة أنوسة كوتة

حوار - أحمد سعيد

ملامحها الجميلة .. الرقيقة لم تمنعها أن تكون أصغر مدربة أسود في مصر والعالم العربي، وهو ما لفت نظر المخرجة السويسرية أنيكا إليها فأسندت لها بطولة فيلم عالمي بعنوان «نساء في البرية» لتمثل دور الفتاة العربية في هذا الفيلم.


إنها المدربة الجميلة أنوسة كوتة التي كان لنا معها هذا الحوار....


ماذا عن تجربة فيلم «نساء في البرية» الذي شاركت به أخيراً فى مهرجان سينما المرأة؟


هذا الفيلم يجسد قصص 4 فتيات مع الحيوانات المتوحشة وقصة كل فتاة أو مدربة من عدة دول وثقافات مختلفة وكيفية تعاملهن مع الحيوانات.


كيف التقيت بمخرجة الفيلم أنيكا؟


منذ حوالي 3 سنوات جاءت المخرجة إلي مصر وأجرت بحثاً عن المدربات ووقع اختيارها عليّ باعتبارى أصغر مدربة في مصر والوطن العربي وأنا أنتمي للجيل الرابع في تدريب الحيوانات وعملت في هذه المهنة في سن صغيرة وقد تم التصوير معي في مصر وقطر أثناء مشاركتي في أحد المهرجانات هناك.


ما هي ردود الأفعال حول مشاركتك في هذا الفيلم في الخارج؟


المخرجة قالت لي إن شخصيتي في الفيلم وجدت قبولاً كبيراً من الجمهور وأنني أكثر شخصية تم التركيز عليها بعد عرض الفيلم في 3 مهرجانات دولية وأنهم فوجئوا بشخصيتي التي غيرت كثيرا من انطباعهم عن العرب.


هل شاركت في أي مهرجان أثناء عرض الفيلم؟


لا لم أحضر لارتباطي بعملي في ذلك الوقت لكني سافرت إلي روسيا والتقيت بمدربة الدببة هناك والتي ظهرت في الفيلم لأن شقيقي يعمل معها في نفس السيرك.


فكرة ظهورك وأنت تؤدين الصلاة هل كانت ضمن السيناريو؟


لا لم تكن ضمن السيناريو ولكن أثناء التصوير قلت للمخرجة إنني سوف أستأذن للصلاة فقالت لي أريد أن أصورك وأنت تصلين رفضت في البداية حتي لا يعتقد أحد أنها نوع من المظهرية لكن المخرجة قالت لي إنها تصور فيلما عالميا وتريد أن يري العالم حياة العرب وكيف يتصرفون في حياتهم وقد ظهرت أيضا وأنا أقرأ القرآن خلف الستارة.


فنحن العرب متدينون بطبيعتنا لكننا لسنا متطرفين والفرق كبير بين التدين والتطرف رغم أننى لا أرتدي الحجاب لكن والدتي محجبة.


ظهرت في بعض المشاهد تتحدثين مع شقيقك عن أحد الأسود ما قصته؟


طوال الوقت اعتدت عندما أواجه أي موقف أن اتحدث مع أخي أو والدتي وقد فوجئت وعندما كنت في قطر بأحد الأسود يتحرك نحوي بطريقة غريبة ومفاجئة وكاد يهجم عليّ فسألت أخي عن ذلك فقال: نظام الأكل غير صحيح كما أن ارتفاع درجة الحرارة الشديد هو السبب لأن درجة الحرارة كانت قد وصلت إلى خمسين درجة والإنسان لا يتحمل هذا الارتفاع في درجة الحرارة فما بالنا بالحيوان الذي يغطي الشعر جسمه.


ما هي أغرب المواقف التي واجهتك خلال تدريب الأسود؟


مواقف كثيرة جدا وأكثر ما يضحكني هو علاقة الأسد الذكر بالأنثي وحب الذكر فى لفت نظر الأنثي إليه بأي طريقة حتي أنني عندما أطلب مثلا من الأنثي القفز بين الطاولات وهي مدربة علي ذلك، أجد الأسد الذكر يقوم بالقفز أيضا وهو غير متدرب عليها لمجرد لفت نظر الأنثي ولينال اعجابها.


ما هي أصعب المواقف التي واجهتك؟


أصعبها الحادثة التي حدثت مع شقيقي في روسيا عندما قفز أحد النمور فوقه دون قصد فأصابه بإصابات كبيرة لكنه الحمد الله تماثل للشفاء.


والحمد الله أنا الوحيدة التي تقدم عروض النمور والأسود البيضاء وبدأت أجوب المحافظات وأقيم هناك عروضا مختلفة تجد اقبالا كبيرا من الجمهور مثل العرض الذي قدمته خلال الفترة الماضية في دمياط وفي طنطا.


كيف تستطيع فتاة جميلة مثلك السيطرة والتعامل مع الحيوانات المفترسة؟


أنا تعودت علي ذلك منذ صغري فأنا أعمل وعمري 4 سنوات وقد ولدت وعشت وسط هذه الحيوانات وعرفت طبيعتهم.


والناس في البداية كانت تقول لي الأسود سوف تأكلك لكنهم بعد ذلك أعجبوا بأدائي وهذا الأمر كان يمثل تحديا بالنسبة لي.


كيف تتعاملين مع سيكولوجية هذه الحيوانات؟


من خلال عشرتى معهم استطعت أن أعرف متي تغضب وما الذي يغضبها وكيفية السيطرة عليها أشياء كثيرة تعلمتها بالممارسة والمعايشة معهم.


شاركت في التمثيل في أكثر من عمل في مصر حدثينا عنها؟


شاركت في مسلسل «سيت كوم» مع شريف صبري حيث أديت دور الفتاة الشقراء التي يحبها البطل لكنه فجأة يمل منها ويخونها فتقرر الانتقام منه علي طريقتها فهي مدربة أسود وشاركت مع طلعت زكريا في مسلسل «حامد قلبه جامد» عندما أديت دور فتاة تأتي من إحدي القري ومعها فطير لكن المفاجأة أنها فتاة شقراء وترتدي الجينز ومعها أسود.


ما قصتك مع النمر الأبيض الزملكاوي؟


أنا زملكاوية وفي إحدي البروفات ارتديت «التي شيرت» الأبيض في البروفة واصطحبت النمر الأبيض مدحت وشجعت الزمالك وعندما فاز الزمالك التقطت صورة معه و«شيرت الصورة» علي الفيس بوك وفوجئت بالمواقع الزملكاوية تضع الصورة في الصدارة وحدث ترحيب كبير بذلك واحتفل الزملكاوية بالنمر الأبيض.


عملك... ألا يؤثر علي حياتك الخاصة؟


لا يؤثر لأنني استطيع أن انظم وقتي جيدا ومعى مساعدين يقومون بأشياء كثيرة وكل شيء عندي له وقت محدد بدقة وأنا أتمني أن تهتم الحكومة بالعاملين في السيرك وخاصة مدربي الأسود حتي لا يحدث معهم مثلما حدث مع أخي عندما اتجه للخارج وبالنسبة لي أنا أعشق تراب مصر ولا استطيع الابتعاد عنها.


هل يوجد اسد أو نمر رومانسي؟


بالطبع يوجد أسود كثيرون لديهم مشاعر وأحاسيس وخاصة النمر الأبيض مدحت الزملكاوي الذي أشعر دائما بأنه رومانسي.


أنوسة مدربة الأسود ما الذى يخيفها؟


لن تصدق إن قلت لك إنني قد أخاف من الصرصار ولا أحتمل أن أري صرصارا في البيت أو فى العمل أو في أي مكان.



آخر الأخبار