زينب وريم وحبيبة .. ريم مصطفي بثلاثة وجوه .. فى رمضان

23/05/2016 - 9:58:40

عدسة: خالد فضة عدسة: خالد فضة

حوار: نانسي عبد المنعم

حبها وعشقها للتمثيل جعلها تدافع عن حلمها بشراسة شديدة أمام القيود التى كانت تضعها عائلتها رافضة دخولها مجال التمثيل ولكن سرعان ما تحقق هذا الحلم بنجاح كبير فى مسلسل «هبة رجل الغراب» والتى قدمت فيه شخصية بيرهان بعد النجاح الذى حققه المسلسل فى رمضان تبدأ ريم مصطفى مرحلة فنية جديدة لا تعتمد فيها على جمالها فقط بل تحاول فيها أن تؤكد أنها تمتلك موهبة فى التمثيل هذا العام تشارك ريم فى ثلاثة أعمال درامية هى «مأمون وشركاه والطبال والأسطورة» لتبدأ مرحلة فنية جديدة «الكواكب» حاورت ريم وتعرفت منها على تفاصيل هذه الأعمال ....


تشاركين هذا العام بثلاثة أعمال درامية هل يعنى ذلك أنك مازلت فى مرحلة البحث عن الانتشار أم فترة اكتساب الخبرات ؟


منذ بدأت وأحدد لنفسى مبادىء وقوانين أهمها وأولها أننى ضد مبدأ الانتشار أو التواجد فقط لاننى مؤمنة بأن الدور الجيد يظل محفورا فى أذهان الجمهور حتى ولو مضى عليه وقت طويل وهذا ما حدث معي فى دور بيرى فى مسلسل «هبة رجل الغراب» حتى الآن الحمد لله الجمهور في الشارع ينادينى باسمى فى هذا العمل ولكن هناك أحيانا بعض الأمور المفاجئة على عكس التوقعات تماما وهذا ما حدث معي فبعد مسلسل «سرايا عابدين» قررت الا أشارك فى أية أعمال جديدة حتى أعيد حساباتى و أقرر ما نوعية الأدوار التى أتمنى تقديمها ودعوت الله سبحانه وتعالى فى رمضان الماضى ان أعمل مع اثنين من النجوم الكبار هما الفنان عادل إمام والمخرج محمد سامي واستجاب الله لدعاوتى فوجئت باتصال من شركة «أم بي سي» وهي عزيزة جداً على قلبي ويخبرنى الأستاذ وائل نجيم أننى مرشحة لمسلسل الأسطورة مع محمد رمضان انتفضت من السعادة خاصة وان المسلسل من إخراج محمد سامى والشخصية مختلفة تماما علىّ وبعدها بفترة قصيرة رشحت لمسلسل الزعيم عادل إمام «مأمون وشركاه» وإذ بحلمى الثانى يتحقق الحمد لله بدور مختلف تماما عما عرفنى الجمهور به ويقدمنى كممثلة فقط وليس مجرد وجه جميل وفي الوقت نفسه تحدثنى دينا كريم لتخبرني عن مسلسل «الطبال» مع أمير كرارة ولكنى رفضت تماما لأننى كنت أريد التركيز فى هذين العملين أصرت على موقفها وطلبت منى مرة أخرى أن اقرأ السيناريو فقط وشعرت بإحراج وقررت أن أذهب احتراما لأسرة المسلسل وعندما بدأت قراءة شخصية حبيبة تتغلغل ووجدتنى أشعر بها فى وجدانى ومشاعري من أول لحظة ووافقت على العمل وقررت أن أخوض معركة التوفيق بين ثلاثة أعمال لأول مرة وهو موضوع صعب جداً ومجهود غير طبيعى لكنى محظوظة بهذه الأعمال التى ستقدمنى بشكل جديد للجمهور .


كيف كان ترشحك فى مسلسل «مأمون وشركاه»؟


أعتقد أن الترشيح جاء من قبل المخرج رامي إمام وشركة الإنتاج سينرجى وهذا العمل بالتحديد كنت أترقب البدء فيه كى أرى الزعيم فأنا أعشق هذا الفنان والإنسان ولطالما حلمت بمقابلته كثيراً والعمل معه والحمد لله تحقق هذا العام وعندما قابلته أول مرة قلت له أشكرك لأنك حافظت على الصورة التى كنت أرسمها لك فى خيالي منذ طفولتى وحتى الآن فهو إنسان غاية فى التواضع والطيبة والاحترام لكل من حوله ولذلك فهو سيظل قيمة فنية كبيرة بالنسبة لنا .


تقومين بدور فتاة متنقبة وهى ابنة الزعيم في العمل ما ملامح هذه الشخصية ؟


لن أحرق تفاصيل الشخصية ولكن هى بنت اسمها زينب ابنة مأمون متزوجة من رجل مفهومه عن الدين متشدد جداً تعشق والدها رغم عيوبه الكثيرة التى يعانون منها لأنه رجل بخيل وأنا لست من الفنانات اللاتى يجدن التحضير للشخصية حتى فى البروفات لا أستطيع أن أعطى أى إحساس بها فأنا أذاكر الشخصية وأدرس تاريخها يالحديث مع المخرج أو المؤلف وكل ذلك يكون فى خيالي ثم أترك إحساسى يقودنى أمام الكاميرا أثناء التصوير وهذا ما حدث معى فى شخصية زينب فهى شخصية راضية غير ناقمة على اى شىء ولكن سيقع حدث يجعلها تعيد حسابتها فى حياتها مرة أخرى .


كيف كان التعاون الأول بينك وبين المخرج رامى إمام ؟


دون مجاملة ودون مبالغة أنا لم أر مخرجاً بهذه الأخلاق والأدب والاحترام لكل من يعمل معه فهو من المخرجين الذين يحبون الممثل الذى يعمل معه ومن كثرة اهتمامه وإخلاصه للعمل يجبر الفنان بأن يكون فى أحسن حالاته التركيز ولا أنسي مشهداً بينى وبين الفنان حمزة العيلى وفوجئت به بعد انتهائه يصفق لنا ويقول جعلتونى أنسي أننى أصور مشهدا من بكل هذه الروعة فى الأداء الطبيعى والصادق وكان هذا حافزاً كبيراً لنا وأتمنى أن تظهر الشخصية كما كان يتمنى فى المسلسل .


العمل يدور فى إطار كوميدى هل لدورك أى ملامح كوميدية؟


من حسن حظى أن معظم مشاهدى مع الفنان عادل أمام وهذه المشاهد تتخللها بعض المواقف الكوميدية لأنه يقدم كاركتر رائعاً سينال إعجاب الجمهور بإذن الله والجميل في هذا العمل أنه يجمع بين الرومانسية والكوميديا وقضايا اجتماعية من خلال رسالة مهمة يريد إيصالها .


وما الرسالة التى يحملها دورك؟


يقول إن النقاب ليس فرضا وليس الوجهة الأساسية للإسلام ترى بعض الآراء المتشددة من التيار السلفى الذى يعتبر أن النقاب بالنسبة للمرأة هو رمز الدين وهذا لا يعبر عن ديننا الأسلامى الوسطى الذى يهدى بالكلمة الحسنة بلا تخويف ولا ترهيب.


وماذا عن دورك فى مسلسل الأسطورة ؟


أنا سعيدة جداً بهذا العمل وأقوم فيه بدور زوجة محمد رمضان اسمها مريم وهي ابنة عائلة أرستقراطية كان تسكن الزمالك مشاعرها صادقة وطيبة جميلة تزوجت ولم توفق فى زيجتها الأولي ثم تقابل محمد رمضان وتتزوجه ولن أحرق تفاصيل العمل أكثر من ذلك .


فى رأيك ما الذى يميز محمد رمضان عن غيره من النجوم الشباب ؟


هو إنسان نظيف جداً من داخله ويركز فقط في عمله الذى يعشقه بجنون ولا يلتفت إلى نظرية المؤامرة ويحب أن يظهر كل من حوله بأحسن صورة لاقتناعه بأن العمل الفنى عمل جماعي وليس فردياً.


وماذا عن المخرج محمد سامي؟


هو مخرج موهوب بمعنى الكلمة لديه رؤية وفكر تجاه العمل والممثل أرى أنها فرصة لأى فنان أن يعمل معه فأهم ما يميز مخرج عن غيره هو رؤيته واعتقد أن محمد سامى الي جانب موهبته الكبيرة لديه رؤية مختلفة .


حبيبة هى شخصيتك فى الطبال فماذا عنها؟


هذه الشخصية سحرتنى وجذبتنى بشكل غريب وقعت فى غرامها من أول كلمة لأنها شخصية طيبة جداً وهى فتاة فقيرة تعيش لزوجها فقط الذى يقوم بدوره أمير كرارة تمثل نموذجاً لفئة من السيدات اللاتى ليس لهن حظ فى الدنيا وسوء الحظ يلازمهن طوال الوقت لذلك فأنا متعاطفة معها وقد حدث لي شىء غريب فأنا من الشخصيات التى لا تدمع سريعا وهذه المشكلة كانت تؤرقنى فى التمثيل ولكنى فوجئت فى هذا العمل بدموعى تنهمر لأول مرة أمام الجميع وحينما كنت أؤدى أحد المشاهد من شدة تأثرى بالشخصية وهى أقربها إلى قلبى وكنت أتمنى أن انجب بنتاً وأسميها حبيبة لذلك هذه الشخصية عزيزة علىّ جداً.


كيف وجدت العمل مع أمير كرارة؟


أمير إنسان جميل ونحن أصدقاء من زمان وهو بالنسبة لى الرجل الجدع المصرى ابن البلد ولكن فوجئت بالكيميا الرهيبة بيني وبينه أثناء المشاهد فهو من الفنانين الذين يعطون للممثل الذي يقف أمامهم أحساساً واداء عالياً جداً.


فى رأيك ما سر عودة الاعمال الجماعية مرة اخرى خاصة مع النجوم الكبار ؟


الجمهور لديه وعي شديد وأصبح متعطشا للأعمال الجماعية التى تضم أكثر من نجم بأكثر من حدوتة حتى لا يشعر معهم بالملل وأعتقد ان هذه البطولات كانت سببا وراء نجاح العديد من الأعمال أخيراً.


لماذا اعتذرت عن الجزء الثالث من مسلسل هبة رجل الغراب؟


لأن الشركة المنتجة التى اشترت المسلسل لم تهتم بالاحتفاظ بأبطال الجزءين الأول والثانى الذين كانوا سبب نجاح المسلسل ولكننا اتفقنا أن نكون معاً فى كل خطوة ولذلك انسجمنا جميعا مع بطلة العمل إيمي سمير غانم وهى صديقتى جداً ولا يمكن ان أقبل المشاركة بدونها فى العمل.


هل تتوقعىن له النجاح؟


نعم أتوقع له النجاح لأن الأبطال الجدد سوف يعملون أقصى ما يبذلونه من جهد لاستمرار نجاح الجزءين الأول والثاني وهذا ليس معناه اننى أشعر بالضيق لأن شخصية بيرى أصبحت جزءاً حقيقيا واستغرقت منى مجهواً وأظهرت فيها الجانب الشقي والشرير من شخصيتى الحقيقية.


وماذا عن تجربة مسلسل «نصيبي وقسمتك» ؟


سعيدة بهذه التجربة جدا لأكثر من سبب الأول هو عملي فى شكل درامى مختلف تدور أحداثه فى حدوتة تتكون فى ثلاث حلقات يكثف فيها الأداء التمثيلي وثانيا أن كاركتر البنت المريضة نفسيا أسعدنى واتعبنى فى نفس الوقت وقمت باستشارة طبيبة نفسية عن بعض الأمور وللاسف كان المفترض أن أشارك فى حدوتة أخرى لكن انشغالي فى تصوير أعمال رمضان حال دون ذلك ولكنى سعدت بتجربة العمل مع الفنان هانى سلامة والمخرج على ادريس والمؤلف عمرو محمود ياسين.


هل تفكرىن في خطوة السينما و المسرح فى الفترة المقبلة ؟


بالتأكيد فالسينما هى حلم أى فنان لكن متى وكيف يتحقق ذلك فأنا أحب مدارس السينما الهادفة التى لها قيمة يقودها مخرجون عظام مثل شريف عرفة ومحمد عبد العزيز وكاملة أبو ذكرى التى اتمنى جداً العمل معها ولذلك فأنا لا أتعجل هذه الخطوة المهم أن تأتى فى الوقت الصحيح وبالنسبة للمسرح لا يوجد فنان لا يتمنى العمل به وهو أبو الفنون جميعا .


من من فنانات جيلك تتمنين العمل معها؟


أنا أحب العمل مع اي فنان أو فنانة ناجحة وانا أحبهن كلهن بداية من نيللي كريم ومنى زكى وهند صبري ومنة شلبي وغيرهن.


باعتبارك متخرجة في كلية الإعلام قسم إذاعة وتليفزيون هل من الممكن تقديم برنامج تليفزيونى؟


ممكن جداً لكن بشرط واحد أن أظهر بشخصيتى أنا ريم مصطفى واستضيف أصدقائى من الفنانين والحلقة تكون عبارة عن محاورة طبيعية بدون أداء جاد أو متكلف لاننى لا أجيد ذلك تماما.


ذكرت أنك دافعت عن حلمك بالتمثيل فى «هبة رجل الغراب» بما كنت تقصدين؟


كانت أسرتى ترفض تماما فكرة عملي فى مجال التمثيل رغم علمهم التام بحبى الشديد للفن و للتمثيل قررت بالفعل أن أدافع عن هذا الحلم وذهبت لأوديشن فى قناة الأوربت لمسلسل هبة رجل الغراب وكان المطلوب منى أن أقوم بتحضير مشهد كوميدى ولكننى فوجئت المخرج وقتها يطلب منى تقديم مشهد جاد للفنانة نبيلة عبيد في فيلم «شادر السمك» والحمد لله نجحت ونال أدائي إعجاب كل الموجودين وكنت من أوائل الفنانات اللاتى تم ترشيحهن للمسلسل ولكن أسرتى خاصة والدتى عندما علمت قاطعتنى تماما لمدة شهور طويلة طوال فترة التصوير الى ان عرض المسلسل وشاهدت ردود الأفعال وتأكدت أننى لم أقدم شيئاً يسىء لى أو لأسرتى تقبلت الموضوع وأصبحت أول المشجعين لي.


كيف تقضىن شهر رمضان الكريم؟


أقضيه فى التفرغ للعبادات وأحاول التقرب لله بالصلاة وقراءة القرآن بشكل أكبر إلى جانب ذلك فأنا أعشق الطبخ والأكل وأجد فى الطعام متعة كبيرة من متع الدنيا رغم أنى فاشلة تماما فى الرياضة ورمضان بالنسبة لى أيضا هو الجلوس بصحبة أسرتى وشقيقاتى أمنة وفاطمة ووالدتى واتابع ردود الأفعال على أعمالى التى اتمنى ان تنال إعجاب الجمهور هذا العام .



آخر الأخبار