رومانى سعيد: فيلم « توكتوك » رحلة بالكاميرا في عالم العشوائيات

09/05/2016 - 10:55:17

رومانى سعيد رومانى سعيد

الكواكب

قال المخرج روماني سعيد إنه حاول معايشة واقع هؤلاء الأطفال عن قرب وطرحه للمشاهد ليكون وجهة نظر عن حياتهم وظروفهم الاجتماعية، مشيرًا إلى أنه استقر على طفلين وطلب منهما أن يقوداه في مشوار عبر حياتهما اليومية دون تدخل منه في أي من تصرفاتهما أو توجيههما لزاوية بعينها، لأن الفيلم رحلة بالكاميرا في عالم العشوائيات.


وعن الألفاظ التي جاءت في الفيلم قال: "هذين الطفلين يتصرفان بحرية ولم أحذف أي جمل لهم في المونتاج لأنها جزء من ثقافتهما ولا يمكن أن أغير منها لتظهر حياتهما بشكلها الطبيعي دون توجه.


وعن اعترافهما بتدخين الحشيش وسرقة قسم الشرطة أثناء الثورة وأركاديا مول قال: في كل الأحوال لا يمكن اعتبار الفيلم وثيقة ضدهما، فالأحداث لم تثبت هل كانا إيجابيين أم سلبيين في هذه الأحداث".


وأضاف "روماني" :"عندما استخدمت الكاميرا الخفية كانوا على علم في التوك توك وعندما صورت حملة الشرطة والقبض عليهما قمت بتصويرها بالموبايل وأنا أسير في الشارع مع زوجتي وكانت مصادفة وزوجتي قالت لي هيقبضوا علينا".


وأكد روماني سعادته بأن الوضع السياسي كان له الفضل في تسهيل عملية التصوير داخل الحواري والشوارع، لأنه تم تصويره قبل سقوط حكم الإخوان، وأشار إلى أن الفيلم تم مونتاجه خلال 9 شهور، ولم يتكلف غير المال الذي حصل عليه أصحاب التوكتوك خلال فترة التصوير، وأوضح أن الفيلم لم يتم عرضه بعد على جهاز الرقابة علي المصنفات الفنية لأنه لم يتم عرضه سوى في المهرجانات، ومنها مهرجان القاهرة السينمائي الدولي