غريب» قبل موقعة داكار : نواجه السنغال بتشكيل أغلبه من المحليين

09/09/2014 - 10:10:17

شوقي غريب شوقي غريب

حوار: أحمد عسكر

بدأ المنتخب المصري في دخول منحني الخطر بلقاء السنغال وتونس في مشوار تصفيات الأمم الإفريقية 2015 بالمغرب ومع المنتخب يواجه شوقي غريب المدير الفني أصعب تحد له في مشواره الكروي خاصة مع الهجوم الكبير الذي يتعرض له منذ توليه مسئولية المنتخب، المصور تفتح مع غريب الملفات لمباراتي السنغال وتونس والعقبات التي يواجهها المنتخب وما هي استعداداته لموقعة داكار من خلال السطور التالية .


> بداية كيف تقيم تجربة كينيا؟


- بعيدا عن النتيجة والأداء فقد حصلت من المباراة علي كل ما أريد وهو الوقوف علي مستوي مجموعة من اللاعبين مع التأكد من تنفيذهم التام للتعليمات الخططية وهو ما حققته في المباراة لذا أري أن المباراة إيجابية جدا علي الفريق.


> هل تثق في قدرة اللاعبين علي تخطي عقبة السنغال؟


- أنا مطمئن جدا لمستوي اللاعبين وقدرتهم علي مواجهة السنغال بسبب ما أراه منهم طوال فترة المعسكر فجميع اللاعبين مستعدون بشكل جيد و يضعون كل تركيزهم في التدريبات بالإضافة لالتزامهم الكامل بكل التعليمات مما يطمئنني إلي حد كبير ، وقد أوضحت للاعبين أهمية هذه المباراة كونها خارج أرضنا وأهمية الفوز بها لأنها مباراتنا الأولي في مشوار اللقب الإفريقي.


> كيف تعاملت مع تهديد الإيبولا؟


- لقد خاطبنا الاتحاد الإفريقي وطالبناه بضرورة نقل المباراة إلي خارج السنغال لكن بغرابة شديدة جدا رفض الاتحاد طلبنا و أصر علي إقامة المباراة في السنغال وطلبت من اللاعبين أن يكونوا علي الاحترافية المتوقع منهم وعدم الالتفات لأمر الايبولا والتركيز في المباراة.


> ما هي أصعب العقبات التي تواجهك قبل السنغال؟


- العقبات كثيرة لكن أكثر ما يؤثر علي قوة المنتخب هو انضمام اللاعبين المحترفين في وقت متأخر جدا قبل السفر إلي السنغال بيوم واحد وهي مدة قليلة جدا ولا تكفي علي الإطلاق لحدوث تجانس تام بين اللاعبين المحترفين و المحليين لذا سأخوض مباراة السنغال بتشكيل أغلبه من اللاعبين المحليين.


> هل ستلعب مباراة السنغال بتشكيل دفاعي؟


- لا علي الإطلاق فأنا رافض لفكرة اللعب بالدفاع لذا سأعتمد في التشكيل علي أكبر عدد ممكن من لاعبي الوسط المهاجمين لأمتلك منتصف الملعب مع الضغط المستمر علي الخصم من منتصف ملعبه وسرعة التحول إلي الهجوم لاستغلال الكرات العرضية والهجمات المرتدة بشكل أمثل.


> ما هي أكبر مخاوفك قبل مباراة السنغال؟


- الأمر الذي يقلقني بشدة هو التفاوت في المستوي البدني للاعبين فلاعبو الزمالك والأهلي لديهم قدرة بدنية عالية بسبب مشاركاتهم المستمرة مع أنديتهم وهو ما لا يتوافر في باقي اللاعبين الذين لا يحظون بنفس نسبة المشاركة ورغم أننا قلصنا هذا الفارق إلي حد كبير بين اللاعبين إلا أنني لا زلت قلقا بعض الشيء من حدوث إصابات أثناء المباراة.


> وماذا عن المحترفين الذين لا يشاركون مع أنديتهم؟


- إذا كنت تقصد صلاح وربيعة وشيكابالا فأنا غير قلق بشأنهم لأنهم جاهزون بدنيا و فنيا بشكل كبير ورغم عدم مشاركتهم مع أنديتهم إلا أنهم يتدربون بشكل مستمر و يخوضون مباريات ودية قوية تحافظ علي ثبات مستواهم وجميع اللاعبين سيخضعون لتقييم كامل قبل اختيار أحد منهم للتشكيل الأساسي للمباراة.


> وما حقيقة عدم مشاركة فتحي في مباراة تونس؟


- هذا كلام لا علاقة له بالواقع فالمباراة دولية رسمية ولا يمكن للاتحاد القطري أو نادي أم صلال أن يمنع اللعب من المشاركة مع المنتخب و لا يستطيعون حتي أن يعاقبوا فتحي حال مشاركته منتخب الفراعنة لمباراة تونس وإلا تعرض نادي أم صلال لعقوبات من الاتحاد الدولي «فيفا».


> هل تري أن خمسة أيام تكفي للاستعداد بين المباراتين؟


- هي ليست كافية خاصة وأنها يتخللها سفر للاعبين ولكن سنتجاوز هذا الجدول الزمني الضيق بمشاركة اكبر عدد ممكن من اللاعبين لتخفيف الحمل البدني عليهم وقد يختلف تشكيل مباراة تونس كثيرا عن مباراة السنغال فلكل مباراة ظروفها