« السيسي » يخطف الأنظار في افتتاح مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية الـ«18»

02/05/2016 - 3:54:06

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

رسالة الإسماعيلية : محمود الرفاعي

افتتح حلمي النمنم وزير الثقافة واللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية، فعاليات مهرجان الإسماعيلية الدولي الثامن عشر للأفلام التسجيلية والقصيرة، مساء يوم الأربعاء الماضي بقصر ثقافة الإسماعيلية، بحضور الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد.


وأعلن وزير الثقافة افتتاح الدورة الثامنة عشرة من المهرجان، واعدا أن ينعقد مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة بانتظام، كذلك مهرجانات أخرى على أرض الإسماعيلية، كما نقل تهنئة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بافتتاح المهرجان وترحيبه الخاص بضيوف مصر الأجانب وأهالي الإسماعيلية، متمنيا نجاح هذه الدورة من المهرجان، وهو الامر الذى لاقى تصفيقاً حاداً من الجمهور وقال اللواء ياسين طاهر إنه يتمني أن يحقق المهرجان هدفه الرئيسى وهو أن يكون رسالة للعالم كله مفادها أن مصر بلد أمن وأمان ومحبة وسلام ورخاء، وقدم الشكر للضيوف الأجانب متمنيا أن يكونوا سفراء لدولهم عن مصر.


وقال د. أحمد عواض، رئيس المهرجان إن مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة سيظل له الفضل الأكبر على كل جيله من صناع السينما، فالهدف الأساسي هو عودة المهرجان للنور، وأن ننفتح على العالم أكثر، ليلتقي صناع الأفلام من أنحاء العالم ليزداد التفاعل الفني كما نتمناه دون إغفال أهمية تميز المستوى الفني لمختلف مسابقات المهرجان.


وقد تم التركيز في الفعاليات المصاحبة للمهرجان، بحيث يكون لها صدى في المحيط الجغرافي لمدينة الإسماعيلية ومدن القناة التي تشهد هذا العام الاحتفال بمرور ستين عاما على تأميم قناة السويس، هذا الحدث العظيم الذي ساهم في صناعة تاريخ مصر المعاصر، والتي كانت مدن القناة مسرحًا لأهم أحداثه. وقال محمد عاطف مدير المهرجان إن الطموح في أن يخرج المهرجان مفعماً بالطاقة والإيجابية من خلال استعانة المهرجان بالشباب سواء في لجنة التحكيم أو الضيوف، مضيفا أن المهرجان هذا العام يحمل في أفلامه جذور الإنسانية، ويحمل رسالة إلى مدن القناة لحب السينما، متمنيا أن يحظى المهرجان بإعجاب الجمهور والحضور. وقال خالد جلال إنه من المعتاد أن تحفل تلك النوعية من المهرجانات بأفكار مبتكرة وطموحة للشباب من المبدعين، وأن المهرجان ارتبط بمدينة الإسماعيلية الباسلة وشعبها، موجها الشكر لمحافظ الإسماعيلية. وأضاف أن وزارة الثقافة منحت المهرجانات ذات الصبغة الدولية الكثير من الرعاية لكي تظل مصر مكانا للمبدعين والفن الجاد.


وقد كرم المهرجان في دورته هذا العام المخرج سمير عوف، ومدير التصوير محمود عبد السميع وقدمت التكريمات الدكتورة غادة جبارة، ومدير التصوير سعيد شيمي. وضمت لجنة التحكيم المخرجة التسجيلية الجورجية الشهيرة نينو كيرتادزي رئيسا، وفي عضويتها المخرج الأرميني هراشيا كشيشيان، وفنانة التحريك اللاتفية أنيت ميليس، والمنتجة الفلسطينية مي عودة، والناقد السينمائي المصري عصام زكريا. ونافس على جوائز المهرجان أكثر من 76 فيلما تمثل أكثر من 40 دولة، مقسمة إلى 9 أفلام تسجيلية طويلة و15 فيلما تسجيليا قصيرا و24 فيلمًا روائيًا قصيرًا و27 فيلمًا من أفلام تحريك، إضافة إلى 5 أفلام ضمن بانوراما "عين على العالم".


وقد افتتحت فعاليات الدورة الثامنة عشرة من مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة بفيلم "حار جاف صيفًا" إخراج شريف البنداري، بطولة ناهد السباعي، ومحمد فريد، ومحمد عبد العظيم.


25 ألف جنيه جائزة جديدة للفيلم المصري الفائز بالإسماعيلية


صرح الدكتور أحمد عواض رئيس المركز القومي للسينما ورئيس مهرجان الإسماعيلية بأن المنتج هشام عبد الخالق قرر منح جائزة لأفضل فيلم مصري مشارك في مهرجان الإسماعيلية في دورته الـ18 وقدرها 25000 جنيه. ومن جانبه أكد هشام عبد الخالق أن الجائزة دعما منه لصناعة السينما التسجيلية وشباب الخريجين.


مباراة الأهلي تؤخر الافتتاح .. وأخطاء بالجملة لمقدمة الحفل


تسببت مباراة النادي الأهلي مع «يانج افريكانز» التنزاني في تأخير حفل افتتاح مهرجان الإسماعيلية الـ18، لما يقرب من نصف الساعة، بسبب انتظار منظمي الحفل الذي أخرجه هشام عطوة انتهاء المباراة، بحضور وزير الثقافة حلمي النمنم، وبحضور اللواء ياسين طاهر، محافظ الإسماعيلية، والفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس.


فيما وقعت مقدمة حفل الافتتاح في عدة أخطاء، سواء في قراءة كلمات التقديم، أو في أسماء المكرمين، وتجاهل أسماء بعض من أعضاء لجنة التحكيم، وهو ما دعا رئيس المهرجان المخرج د.أحمد عواض لتصحيح الأسماء، ثم مشاركتها تقديم شخصيات الحفل إنقاذًا للموقف.


محمد فريد: يشكر مهرجان الإسماعيلية لاختيار فيلم "حار جاف صيفا"


عبر الفنان محمد فريد، عن سعادته باستضافته في مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة في دورته الثامنة عشرة فضلا عن اختيار فيلمه "حار جاف صيفا"، فيلم افتتاح المهرجان والذي شارك في بطولته مع الفنانة ناهد سباعي، ومحمد عبدالعظيم، وإخراج شريف البنداري. وأضاف فريد على هامش مشاركته بفعاليات مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة الدورة 18 أنه سعى في أحداث الفيلم أن يعبر عن معاناة طبقات محدودي الدخل من خلال تجسيده لدور رجل مسن يستقل «تاكسي» ويتردد على الأطباء للعلاج من مرض السرطان، إلى أن يلتقي الفنانة ناهد السباعي، مصادفة إلا أنها تأخذ حقيبته التي تحوى الأدوية وروشتات العلاج ويظل يبحث عنها داخل المناطق الشعبية إلى أن يجدها وتتوالى الأحداث المرتبطة بالفنانة ناهد السباعي. وطالب الفنان محمد فريد الشباب بأن يحسنوا استغلال أوقاتهم وأن يعملوا بجدية من أجل نهضة مصر كما ينبغي أن تكون تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.