الاحتفال بمرور 40 عاما على سائق الأجرة

02/05/2016 - 3:20:18

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

متابعة : نيفين الزهيري

طاقم فيلم "سائق الأجرة" الذي أخرجه مارتن سكورسيزي عام 1976 عاد مجددا خلال مهرجان تريبيكا السينمائي، للاحتفال بمرور 40 عاما على ظهور الفيلم الذي حمل الممثلين روبرت دي نيرو وجودي فوستر إلى عالم النجومية، وأعلنت الجهة المنظمة للمهرجان أن كل من دي نيرو وفوستر، التي كان عمرها 13 عاما عند تصوير الفيلم، إضافة إلى سايبيل شبرد وبول شريدر وتلته حضروا العرض الخاص للفيلم وتلته ندوة أدارها كاتب السيناريو كينت جونز.


وقال دي نيرو: «أشعر بالفخر والسعادة تجاه هذا الحدث والفيلم»، باعتباره أحد مؤسسي المهرجان وبطل الفيلم الذي نال أربعة ترشيحات لجوائز أوسكار، فضلا عن الظهور في جميع الأفلام الجيدة تقريبا، من جانبها، أبرزت جين روزنثال مديرة ومؤسسة مهرجان تريبيكا أن فيلم «سائق الأجرة» هو أحد ألمع وأنجح الأفلام في التاريخ والسبب الذي جعلني أدخل السينما. كما كان له تأثير كبير على الثقافة الشعبية والأداء لا يزال محفورا في السينما"، فيما أعرب سكورسيزي عن شعوره بـ «المفاجأة» لمرور أربعة عقود منذ تصويره الفيلم في شوارع نيويورك.


وتدور أحداث الفيلم حول سائق سيارة أجرة في نيويورك يحاول أن يقيم علاقة عاطفية مع مستشارة سياسية ليدخل العالم السري للمدينة.