فرقة رضا تتألق على مسرح ثقافة الإسماعيلية

23/04/2016 - 11:09:17

فرقة رضا تتألق على مسرح ثقافة الإسماعيلية فرقة رضا تتألق على مسرح ثقافة الإسماعيلية

استضاف فرع ثقافة الإسماعيلية التابع لإقليم القناة وسيناء الثقافي فرقة رضا للفنون الشعبية ضمن فعاليات مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة والمقام بقصر ثقافة الإسماعيلية فى الفترة من 20 حتى 26 ابريل الحالي . بحضور اللواء أح يس طاهر محافظ الإسماعيلية د اشرف عمارة عضو مجلس الشعب ومجموعة من ضيوف المهرجان .


عرضت الفرقة مجموعة من الراقصات المتميزة منها " سماح النوبة – غزل في الريف – الأقصر – العرقسوس – الاغانى – الحجالة – الطبول – التنورة –الكرنبة – النوبة .


فرقة رضا هي فرقة استعراضية مصرية بدأت في نهاية الخمسينات من القرن الماضي تحت قيادة محمود رضا وقدمت عروضا لاقت القبول والاستحسان. وتعتبر أول فرقة خاصة للفنون الشعبية .


و فكر الفنان محمود رضا في تكوين أول فرقة خاصة للفنون الشعبية بالاشتراك مع الراقص الأول والمصمم والمؤلف الموسيقي علي رضا، والراقصة الأولى فريدة فهمي بعد الرحيل المفاجئ للفنانة نعيمة عاكف بالإضافة إلى خبرتها في التدريب وتصميم الأزياء، وهكذا قدمت الفرقة أول عروضها على مسرح الأزبكية في أغسطس عام 1959، وقد بلغ عدد أعضائها عند التأسيس 13 راقصة و13 راقصاً و 13 عازفاً، أغلبهم من المؤهلين خريجي الجامعات، وصمم محمود رضا الرقصات التي استوحاها من فنون الريف والسواحل والصعيد والبرية، وقام بإخراجها تحت إشراف الدكتور حسن فهمي ورعايته، وبفضل هذا التكوين الراقي اكتسب فن الرقص احترام كافة طبقات المجتمع.


وفي عام 1961 صدر قرار جمهوري بتأميم الفرقة ضمن قرارات التأميم العشوائي وقتها. وأصبحت الفرقة تابعة للدولة وقام على إدارتها الشقيقان محمود وعلي رضا ، وفي عام 1962 انتقلت عروض الفرقة إلى مسرح متروبول حيث أصبح لها منهج خاص وملامح مميزة في عروض الرقص الشرقي، ثم كان اللقاء الفني بين محمود رضا والموسيقار على إسماعيل الذي أثمر أول أوركسترا خاص بالفنون الشعبية بقيادته والذي أعاد توزيع الموسيقى لأعمال الفرقة السابقة .