شيماء سيف: أحلم بمشهد واحد.. مع «الزعيم» !

13/04/2016 - 11:30:38

حوار: محمد فتيان

بخفة دم شديدة تُقدم الفنانة شيماء سيف برنامجها «نفسنة» على فضائية «القاهرة والناس» الخاصة، لتتحدث فى جميع الموضوعات بنفس شخصيتها الحقيقية فى الحياة.. وفى أعمالها الدرامية التى تجسدها على الشاشة تجدها فنانة كوميدية بدرجة امتياز.


«البعض يعتقد أن شكل شيماء سيف يمثل إعاقة لها»؛ لكنها تحدثت لـ»المصور» قائلة إن «قرار الرجيم مؤجل ولم يأتِ بعد.. فأنا أمارس حياتى بشكل طبيعى والوزن الزائد لا يمثل لى أى مشاكل».


«شيماء سيف» تحدثت عن مشاريعها المستقبلية فى السينما والتليفزيون والمسرح، وأمنيتها التى تحلم بها وهى التمثيل أمام الزعيم النجم عادل إمام ولو فى مشهد واحد.


حدثينا عن دوركِ فى فيلم «نوارة»؟


أجسد فى فيلم «نوارة» دور مؤمنة، وهى ممرضة وتختلف كثيراً عن الأدوار التى قدمتها من قبل، لأنها لون مختلف وليس كوميدياً؛ لكن أحداث المسلسل كوميدية، فهى تسخر من همومنا وتصرفاتنا ومشاكلنا.. وأنا فى قمة سعادتى، لأننى قمت بالعمل مع المخرجة هالة خليل لأننى أحب العمل معها جداً، وكنت سعيدة جداً بزميلتى الفنانة منة شلبى، لأنها حصلت على جائزة أفضل ممثلة فى مهرجان دبي، وكان تكريمها شرفاً لنا جميعاً.


هل انتابكِ التردد للحظة فى قبول شخصية الممرضة؟


لم أتردد للحظة أن أقدم تلك الشخصية، لأن كل من يشاهد الفيلم من الممرضات لن يعترض، لأنه فى كل مهنة يوجد الجانب السلبى وكذلك الإيجابى؛ لكن أنا ألقى الضوء على السلبيات.. فأنا أقول للمجتمع من خلال تلك الشخصية إنه يوجد نموذج سلبى، وعلى المجتمع أن يكون حريصاً فى التعامل مع هذا النموذج، وليس معنى أنى قدمت دور ممرضة تحصل على رشوة، أن جميع الممرضات بهذا الشكل.


هل طُلب منكِ فى هذه الشخصية عمل مكياج بطريقة معينة؟


كان مطلوباً منى فى تلك الشخصية أن أظهر بسن كبيرة، لأن شخصية «مؤمنة» مكتوبة على الورق أن عمرها ٤٠ عاماً، وأنا سنى فى منتصف العشرينيّات، فالمكياج كان لابد أن يظهر بهذا الشكل، حتى أستطيع أن أصل بالدور للناس، أننى الممرضة المطحونة وهذا عمرها.


وماذا أضافت لكِ المخرجة كاملة أبو ذكرى؟


أضافت لى كثيراً جداً، لأنها من نفس مدرسة المخرجة هالة خليل، لأنهن يتميزن بوضع الممثل فى كثير من الألوان وليس لوناً واحداً، ودائماً يكسرن التوقعات، عندما رشحتنى كاملة أبو ذكرى فى مسلسل «سجن النسا» كنت فى معظم الأعمال التى قدمتها ممثلة كوميدية، وتوقعت لى النجاح فى هذا اللون غير الكوميدى، وأيضا رشحتنى فى فيلم «نوارة» وقدمتنى بشخصية أكبر من سنى وليست كوميدية، فهذه ثقة كبيرة منها، وكنت أجتهد وأسعى بشكل كبير من أجل أن أثبت لهن أننى على قدر المسئولية.. والحمد لله أننى حصلت على هذه الفرص لأكون عند حسن ظن الجمهور.


هل ارتبط اسمك باللون الكوميدى فقط؟


الفنان يقدم جميع الألوان، فلا أحب التصنيف بأننى فنانة كوميدية أو تراجيدية، فالممثل يُقدم كل ما تتطلب منه الشخصية المكتوبة، وبالنسبة لى أستطيع أن أجسد كل الأدوار، ودائماً أسعى أن أقدم أدواراً غير كوميدية؛ لكن عندما يستسهل المنتجون والمخرجون ويرشحوننى لأدوار كوميدية أكون مبسوطة أيضاً؛ وشدنى أكثر دور مثل دورى فى «البيوت أسرار»، الذى كان به الكثير من الجوانب الإنسانية.. وهذا العمل من الأدوار القريبة لقلبى.


حدثينا عن دورك فى فيلم «الباب يفوت أمل»؟


دورى فى فيلم «الباب يفوت أمل» أقدم شخصية دكتورة وهى كضيف شرف فى الفيلم؛ لكن صناع الفيلم أخذوا المشهد الذى أديته وتم وضعه فى البرومو الخاص بالفيلم، لكن بجد من المشاهد الحلوة التى عملتها، لأن المشهد به الكثير من الإفيهات، وكنت سعيدة أنى عملت مع المخرج أحمد البندارى، ومبسوطة أنى تعاملت مع درة وشريف سلامة وهما على المستوى العملى والشخصى «كويسين» جداً، وكانت مدة التصوير لمشهدى فى هذا الفيلم يوماً واحداً، وكان من أسعد الأيام فى حياتى.


وماذا عن الجديد لديكِ خلال الفترة المقبلة؟


بالنسبة للأفلام أجهز لفيلم «عصمت أبو شنب» مع الفنانة ياسمين عبدالعزيز وإخراج سامح عبدالعزيز، وأيضا فيلم «التعويذة» وهو بطولة شبابية جماعية، والفيلمان سيتم طرحهما فى موسم «شم النسيم».. أما بالنسبة للدراما خلال شهر رمضان سيكون من خلال مسلسل «يوميات زوجة مفروسة» الجزء الثانى، وأيضاً من خلال مسلسل «صد رد» مع هشام فتحى وبطولة على ربيع، وأوس أوس، وأحمد فتحى، وإن شاء الله ينال إعجاب الجمهور.


وهل برنامج «نفسنة» حقق النجاح المطلوب لكِ؟


«نفسنة» حقق لى معادلة صعبة كنت أبحث عنها من زمان وكان نفسى أحققها.. والحمد لله قدرت أحققها، وهى أننى قدرت أوصل للناس على طبيعتى وبنفس شخصيتى الحقيقية، وليست بشخصية مصطنعة أو بالتمثيل على المشاهدين، تعاملت بشخصيتى وتحدثت بالذى يأتى على بالى من غير أى تحضير؛ لكن طبعاً فى حدود، فكان الموضوع لطيفاً وشيقاً، ومن خلال البرنامج قدرت أوصل للناس، وأدخل قلبهم وحسوا أنى أشبههم، أكثر شىء بيعجبنى ولما بيتقالى جملة «انتى شبهنا» وإنك حد من عائلتنا.


هل الوزن الزائد عائق فى حياتك؟


السمنة ليست عائقاً فى حياتى وليس لها أى تاثير فى حياتى، ولا أحد يسخر منى بسبب وزنى الزائد.. الناس دائماً يقول لى «انتى كويسة كدة اوعى تخسى»، وأنا أشتغل الحمد لله وأحقق كل حاجة أحلم بها ومبسوطة؛ ولا أجد السمنة عائقاً أو مشكلة فى حياتى بأى شكل من الأشكال.. و»دلوقتى الرجيم مفيش أسهل منه» هو مجرد قرار بسيط يتم من خلاله إجراء جراحة وفى خلال يومين الموضوع ينتهى؛ لكن أنا «مش حابة أن أتخذ هذا القرار دلوقتي».


ومن الفنان الذى تحلمين بالتمثيل معه؟


الفنان الذى أتمنى أن أعمل معه هو الزعيم عادل إمام، فالتمثيل معه حلم حياتى ولو فى مشهد واحد.. وهذا سيكون شرفاً كبيراً لى.


وأين شيماء سيف من المسرح؟


إن شاء الله قريباً جداً سوف يكون لى عمل مسرحى.. أقدم فيه مفاجأة ستنال رضا الجمهور.