الفهيد : زيارة الملك سلمان في ظروف استثنائية لمواجهة ما يحاك ضد المنطقة ومصر بشكل خاص

06/04/2016 - 9:15:39

بندر بن فهد ال فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة بندر بن فهد ال فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة

كتب - خالد ناجح

أكد الدكتور بندر بن فهد ال فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة أن زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز للشقيقة مصر تأتى فى ظل أحداث استثنائية تمر بها المنطقة وتبرهن على حرص العاهل السعودى على تنمية هذه العلاقات ودفعها للأمام لمواجهة ما يحاك ضد المنطقة ومصر بشكل خاص .


وقال الدكتور بندر إن العاهل السعودى حريص علي دفع جهود التعاون المشترك بين البلدين فى شتى المجالات ومنها صناعة السياحة التى نعرف جميعا أهميتها بالنسبة للاقتصاد المصري خاصة أن فاتورة خسائر الإرهاب في العالم العربي بلغت ى40 مليار دولار تحملها قطاع السياحة.


وأشار الدكتور بندر أن منح الرئيس عبد الفتاح السيسي قلادة السياحة العربية تكريما ودعما لجمهورية مصر العربية في مواجهة محاولات حصار السياحة الوافدة إليها و انه فى انتظار تحديد موعد من الرئيس لاقامة احتفالية كبرى بهذه المناسبة..


واضاف أن هذا التوجه من الملك سلمان والذى يستضيف مقر المنظمة العربية للسياحة دفعنا لإطلاق العديد من المبادرات وعقد لقاءات مكثفة مع الوزراء المعنيين واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء من أجل العمل على زيادة حركة السياحة العربية الوافدة الى مصر وخاصة السياحة العربية


كما اعلن أيضا عن قرار المنظمة بفتح مقر اقليمى لها بمدينة شرم الشيخ لنؤكد للعالم كله ان العرب يد واحدة مع الشقيقة مصر لمواجهة الحصارالأوروبى الذى تم فرضه على مقاصدها السياحية، واننا قادرون على زيادة اعداد السياحة العربية لتعويض النقص الناتج عن تراجع أعداد السياحة الأوروبية.


وقال الفهيد ان مصر في قلب العالم العربي وأن المملكة العربية السعودية لن تنسى لمصر وقوفها بجانب المملكة في الماضى والتى كان آخرها حرب الخليج


واشار آل فهيد إن ما يحدث للسياحه العربية، تحديدا بمدينة شرم الشيخ، مخطط له، لافتا إلى أن العملية ليست سقوط طائرة على أرض سيناء ولكن الهدف هو استهداف الأمن القومي للمنطقة، خاصة مصر لأنها العمق الاستراتيجي للمنطقة العربية، محط أنظار العالم ولكن هذه الدول لن تستطيع النيل من مصر وذلك بقوة شعبها وجيشها. وأشار بندر إلى أن مدينة شرم الشيخ تحظى بإعجاب جميع الدول العربية والأوربية، بالإضافة إلى أن جميع الدول العربية تقف جانب مصر للنهوض بالقطاع السياحى بها


ووجه الفهيد دعوة الدول العربية ان تكون مصر بشكل عام ومدينة شرم الشيخ بشكل خاص مقصد سياحي رئيسي لعام ٢٠١٦


والتآكيد على ان السياحة العربية البينية هى الملاذ الآمن للدول


وقال الفهيد أدعو الاعلام للتركيز على كل ما من شانه تشجيع السياحة العربية البينية والابتعاد قدر الإمكان عن السلبيات التى تحد من قدوم السائح العربي