مستثمرو الحديقة الدولية: مستعدون للتفاوض مع «عبدالظاهر» لتسوية الديون

30/03/2016 - 10:31:51

  الحديقة الدولية موضع خلافات بين عبد الظاهر ورجال الأعمال الحديقة الدولية موضع خلافات بين عبد الظاهر ورجال الأعمال

الإسكندرية: محمد رسلان

بعد اشتعال أزمة الحديقة الدولية ووصولها إلى اللجنة المشكلة فى وزارة الاستثمار لبحث الامر، ودراسة الملفات التى قدمها المهندس محمد عبد الظاهر محافظة الإسكندرية والتى تتعدى حافظة مستنداتها الألف ورقة طبقا لم أكده محافظ الإسكندرية، الذى يأخذ الموضوع على عاتقه لتحصيل مستحقات الدولة بأثر رجعى منذ عام ٢٠٠٤ منذ صدور قرار المحافظ اللواء عبد السلام المحجوب رقم ٨٠٢ لسنة ٢٠٠٤ بفسخ العقد المبرم مع شركة دلتا مصر لمخالفتها شروط عقد التخصيص لتنمية وتطوير الحديقة فى مايو عام ١٩٩٨ والتى تتعدى ٣٠٠ مليون جنيه.


وشكلت لجنة برئاسة نائب المحافظ لدراسة ملفات المستثمرين البالغ عددهم ١٨ مستثمرا وبيان المديونية عليهم، وطالبتهم اللجنة بسداد مبلغ مالى تحت حساب حق الانتفاع لحين اجراء التسوية ومنحتهم مهلة شهرا للسداد واثبات حسن النوايا، إلا أن المستثمرين قاموا بتصعيد الامر، ورفع الملف إلى لجنة فض المنازعات بوزارة الاستثمار، والتى اوقفت اجراءات محافظة الإسكندرية لحين الانتهاء من دراسة الموضوع وصدور قرارها.


من جانبه، أكد اللواء هاشم ابو الفضل، مدير شركة لاجون للاستثمار السياحى، احدى المنشآت الاستثمارية فى الحديقة أن هذا الموضوع مثار منذ عام ٢٠٠٤ وبعد صدور قرار فسخ عقد الشركة التى كانت صاحبة التخصيص الاصلى (دلتا مصر )، وفى نفس الوقت نص القرار على حق تعامل المحافظة مع المستثمرين الذين سبق التعاقد معهم من قبل الشركة المخالفة وسداد مقابل الاستغلال مباشرة منهم للمحافظة، وصدر بعد ذلك حكم التحكيم بين المحافظة وشركة دلتا مصر عام ٢٠٠٦ الذى خلص إلى حق المحافظة فى إبرام عقود جديدة مع المستثمرين المتعاقدين مع شركة دلتا مصر التى (فسخ عقدها) أو إجازة العقود السابقة، وبالفعل تعاملت المحافظة مع كل المستثمرين بذات العقود السابقة منذ ذلك التاريخ، الامر الذى يعنى إقرار المحافظة بأحقيتهم فى استغلال الأرض.


وأشار اللواء «أبو الفضل» إلى استعداد المستثمرين التعاون التام مع المهندس محمد عبد الظاهر من أجل تنمية مدينة الإسكندرية، بعيدا عن الخلاف الناشئ مع المحافظة والذى ستحسمه اللجنة، والذى سنقبل به تحت أى ظرف من الظروف، لان هذه المدينة تستحق منا جميعا الوقوف إلى جانبها ومساعدة المسئولين فى هذه الظروف الصعبة التى تمر بها البلاد، لاتخاذ قراراتهم الصائبة من أجل الصالح العام لما يمثله المستثمرون والقطاع الخاص من دور كبير فى التنمية والذى تنادى به الدولة.


وأضاف وائل هنداوى، مدير الداون تاون ممثلا للشركة الدولية للفنادق، وهى احدى الشركات الاستثمارية فى الحديقة، أن عدد المستثمرين يبلغ ١٨ مستثمرا ويقومون بسداد القيمة الايجارية مباشرة للمحافظة منذ عام ٢٠٠٥ وسددوا مبالغ تقدر بحوالى ٦٠ مليون جنيه حتى الآن، والتى تفوق المبالغ التى كانت ستسددها شركة دلتا صاحبة التخصيص – التى تم فسخ عقدها- من المحافظة، والتى كانت مقدرة طبقا للعقد مع المحافظة بمبلغ ٩ ملايين جنيه، كما أن حجم الاستثمارات زاد فى الحديقة إلى ٦٠٠ مليون جنيه، حيث كان مقررا فى عقد شركة الدلتا ٢٠ مليون جنيه، كما أن هذه الاستثمارات اتاحت حوالى ٦ آلاف فرصة عمل.