يتمني الاستقرار والعيش في مصر خالد الذهبي: طارق العريان أبى وصديقى وأخى وكل شيء لى فى الحياة

21/03/2016 - 11:53:16

عدسة: محمود عاشور عدسة: محمود عاشور

حوار : نانسي عبد المنعم

لعبت الصدفة دوراً كبيراً فى تحقيق حلمه في التمثيل بعد النجاح الذى حققه فى دور صغير فى فيلم >أولاد رزق< جعله يفوز بأفضل وجه سينمائى صاعد للعام الماضى خالد الذهبي يفاجئ كل من حوله على رأسهم والدته الفنانة أصالة والمخرج طارق العريان الذى منحه الفرصة الأولى لإثبات موهبته خالد الذهبى أو خالد العريان كما أصبح يطلق عليه فى العديد من المواقع الإلكترونية نظرا لتأثره الشديد بالمخرج طارق العريان الذي يطلق عليه تيتو.. الكواكب تعرفت أكثر على خالد باعتباره أحد الوجوه الفنية الصاعدة فى العام الجديد...


حصلت فى أكثر من استفتا ء جماهيرى على المواقع الألكترونية علي لقب أفضل وجه صاعد فى السينما عن دورك فى فيلم أولاد رزق وهو أول عمل سينمائي لك هل كنت تتوقع ذلك؟


لم أكن أتخيل الصدى الذى حققه دور صغير أقدمه فى عمل كبير مثل فيلم أولاد رزق هذا العمل هو الأول بالنسبة لى وأنا سعيد جداً لأننى أثبت لنفسي أولا أن حبى للتمثيل لم يكن مجرد هواية فقط بل هو موهبة أحترمها وأحاول الآن أن أنميها الى جانب الدراسة بالإضافة الى أننى أثبت لكل من حولى أننى كنت على قدر المسئولية واستثمرت الفرصة التى منحها لى المخرج طارق العريان أن يكون العمل الفنى الأول لى فيلماً بحجم أولاد رزق.


قرارك بالاشتراك في هذا الفيلم ؟


أنا لست محباً للتمثيل فقط بل أعشقه ودائما أذهب إلي الاستديوهات لمشاهدة تصوير الأعمال كي أتعلم من النجوم وتجاربهم وقرار المشاهدة فى الفيلم جاء عن طريق الصدفة البحتة فكنت موجوداً مع المخرج طارق العريان فى الاستديو أشاهد ترتيبات العمل و فجأة وجدت أحد المساعدين له يذهب بي إلي المخرج طارق العريان ويقول له الولد ده يصلح لأداء دور رضا وهو صغير ولم يصدق طارق العريان ما حدث وبالرغم من خوفه على من خوض التجربة الا انه ساندنى كثيرا وتعلمت منه كل شىء حتى ظهرت الشخصية بالشكل الذى أحبه الجمهور فى النهاية وأذكر أنه كان يقول لى دائما الجمهور هو أكبر اختبار فإذا أحبك فستكمل المشوار والحمد لله نجحت فى الاختبار وكانت ردود الأفعال تفوق كل ما تمنيته.


ما سر رفض والدتك الفنانة أصالة اتجاهك للتمثيل وما موقفهابعد مشاهدتك فى الفيلم ؟


أمى كانت تخاف على من دخول المجال خاصة وأنني لم انته من دراستى عندما شاهدت الفيلم وجدت موقفها قد تحول تماما وأصبحت تشجعنى أن أكمل ما بدأت فى هذا المجال وأن أهتم بدراستى وقالت لى لم أصدق أن ابنى هو الذى يمثل أمامى والحقيقة موقفها زادنى حماسة وثقة فى نفسي وشعرت أننى أريد أن أرفع رأسها دائما وأجعلها فخورة بى فعلاقتى بأمى علاقة صداقة جميلة لا توجد بيننا مسافات ولا حواجز ربنا يخليها لى .


وماذا عن طبيعة علاقتك بالمخرج طارق العريان ؟


علاقتى بتيتو كما أناديه دائما علاقة خاصة جدا فهو أبى وصديقى وأخى وكل شىء لى فى الدنيا وعندما كبرت لم أجد سواه أمامى وتعلمت منه كل شىء وتأثرت به وأسرارنا مع بعض وعندما علم حبى للتمثيل طلب منى أن أركز فيه طالما اخترته لأن العمل بالفن تحديدا يحتاج لتركيز كبير جدا وأنا وعدته أن ألتزم بما طلبه منى وأن أهتم بدراستى فى نفس الوقت .


البعض أبدي اندهاشاً أن تقدم شخصية رضا وهى بعيدة عن حياتك فى الواقع ؟


وهذا أكثر شىء أعجبنى فى الشخصية لأنها بعيدة تماما عنى وعن ملامحى وأرى أن هذا هو التحدى الحقيقى بالنسبة لى كممثل أن يصدقنى الناس من خلال المشاهد القليلة التى أظهر بها .


ماذا عن كواليس العمل خاصة في ظل التعامل مع نجوم مثل أحمد عز وعمرو يوسف و أحمد داود وكريم قاسم ؟


جميعهم أجمل من بعض وكانت كواليس الفيلم من أجمل لحظات حياتى التى أستمتعت وتعلمت فيها من كل هؤلاء النجوم الذين لم يبخلواعلى بأى نصيحة وأعتبر نفسى محظوظاً أن يكون أول عمل لى مع هذه الكوكبة الجميلة من النجوم.


كيف تخطط لمستقبلك فى الفترة القادمة وهل عرضت عليك أعمال فنية جديدة ؟


الآن أدرس أحد الكورسات مع مروة جبريل التى أستفدت منها الكثير وسعيد جدا بهذا الكورس وأنوى الالتحاق بأحد الكورسات خارج مصر ولا أخطط لأى شىء أترك كل شىء على الله وحاليا أقرأ عملاً سينمائىاً لكن لم أقرر بعد أى شىء بخصوصه.


وماذا عن خطوة الدراما التليفزيونية ؟


أفكر بها جدا لكن عندما تتواجد يجب أن تكون من خلال عمل كبير ودور مختلف يقدمنى للجمهور بشكل جيد لأول مرة لكنى مرحب جدا بهذه الخطوة.


تردد أنك من المرشحين فى فيلم الخلية العمل القادم للمخرج طارق العريان ؟


هذا الكلام غير صحيح فأنا لم أشارك فى هذا الفيلم مع أننى أتمنى العمل معه مرة أخرى فهو من أكثر المخرجين تميزا وهذا ليس تحيزا له ولكن أعماله تقول ذلك .


هل ترى السينما تعبر عن جيلكم بشكل كبير ؟


أنا من عشاق السينما المصرية لأنها هى التى تربينا ونشأنا عليها وأرى أنها فى هذه الفترة تطورت بشكل كبير فى الموضوعات والأفكار التى تناسب الجميع.


ماذا عن تجربة الإعلانات التى خضتها مع الفنانة ياسمين رئيس ؟


تجربة جميلة وممتعة مع اثنين لهما مكانة خاصة فى قلبى هما ياسمين رئيس وعمر ماكجيفر الذي أعتبره مثل شقيقي وهو صديقى وإلي جانب المخرج هادى الباجورى وقد استمتعت جدا بهذه التجربة وأتمنى أن تتكرر مرة أخرى خاصة مع هذاالفريق .


ما هي أمنياتك في المستقبل؟


اتمنى من الله أن يسعد عائلتي ويحفظها لى و امنية شخصية أن أقدم أعمالاً جديدة جيدة أفاجىء بها الجمهور وأن أظل أعيش بمصر وأحصل على الإقامة الدائمة بها لأننى أعشق هذا البلد وهى بلدى الثانى لأنني أعشق أهلها الطيبين.



آخر الأخبار